نتنياهو في أول تعليق عن لقائه البرهان رئيس مجلس السيادة في السودان

755

الخرطوم “تاق برس” _ وكالات –  أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الأحد، أنه “صنع التاريخ” بلقائه رئيس المجلس السيادي في السودان، عبد الفتاح البرهان، في أوغندا الأسبوع الماضي.

وأشار إلى أن الدول العربية والإسلامية تسعى للتقرب من دولته بعد أن أصبحت “عظمى”.
وقال نتنياهو في مستهل جلسة مجلس الوزراء الإسرائيلي: “صنعنا التاريخ الأسبوع الماضي. التقيت مع رئيس المجلس السيادي السوداني عبد الفتاح البرهان وكان هذا اللقاء مهما جدا. اتفقنا على تعاون سيؤدي إلى تطبيع العلاقات بين إسرائيل والسودان”.
وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي في تصريحات نقلتها صفحة وزارة الخارجية الإسرائيلية على موقع تويتر، قائلا: “يحدث اليوم في العالم تغيير هائل ونحن نقوده من أجل تغيير علاقاتنا مع شبه جميع الدول العربية والإسلامية. هذا يعكس أيضا بما حدث حين تحولت إسرائيل إلى دولة عظمى فدول إسلامية وعربية كثيرة تريد الاقتراب منا”، على حد تعبيره.
وكان قد أعلن نتنياهو عن لقائه بالبرهان في العاصمة الأوغندية، إنتيبي، الإثنين، وأشار إلى أن الحديث أثمر عن الاتفاق على تطبيع بين الدولتين.
وأثار هذا اللقاء عاصفة من الجدل في السودان إذ نفت الحكومة علمها به وأشارت إلى أنها تنتظر التوضيحات من رئيس المجلس السيادي بعد عودته.
من جانبه، قال البرهان، الثلاثاء، إن الهدف من لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي كان تحقيق “مصلحة السودان العليا”، وأشار إلى أن هذا الاجتماع يصب في مصلحة الفلسطينيين.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب