بعد لغط احتجازه بالامارات ..رئيس مفوضية الحدود في السودان ينهي الجدل ويعود للخرطوم ويكشف التفاصيل

الخرطوم “تاق برس” – عاد إلى الخرطوم في وقت متأخر من مساء امس الأربعاء معاذ تنقو رئيس المفوضية القومية للحدود في السودان وهو  في تمام الصحة والعافية.

وغادر تنقو مع وفد رسمي الى الامارات في اطار مبادرة من ابوظبي لبحث ازمة الحدود مع اثيوبيا.

وسرت معلومات ان “السلطات الإماراتية احتجزت عضو الوفد المفاوض عن السودان الدكتور معاذ تنقو رئيس المفوضية القومية للحدود”، عقب مشاركته في مباحثات رسمية في أبوظبي التي تتوسط بين السودان وإثيوبيا في ملف الحدود، وما اثار اللغط عودة الوفد وعدم عودة مسؤول الحدود الى الخرطوم، وسرت تساؤلات عن عدم احتجاز الوفد اذا صدق اصابته بكورونا.

لكن وكالة السودان الرسمية للانباء “سونا” قالت : ان مسؤول مفوضية الحدود قد تخلف في أبوظبي بعد زيارة للامارات ضمن وفد رسمي قبل بضع ايام بعد الاشتباه باصابته بكرونا اثر فحصه بالمطار والفندق .

واكدت ان تنقو اجرى فحوصات طبية شاملة في ابوظبي لاحقا  اثبتت خلوه من فيروس كورونا او اي متاعب صحية أخرى.

ونقل تنقو بحسب الوكالة امتنانه للسلطات في دولة الإمارات العربية المتحدة، واشار الى انها وفرت له افضل رعاية طبية ممكنة.

وشكر كل الذين تواصلوا معه عبر مختلف الوسائل للاطمئنان على صحته.

وطبقا للوكالة، استهجن مسؤول مفوضية الحدود بشدة  تقارير في مواقع غير مسؤوله على الإنترنت روجت شائعات  مغرضة عن تعرضه  لمكروه.

وقالت انه سيزوال عمله كالمعتاد اليوم الخميس.

وأطلق ناشطون سودانيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي أوسمة تتساءل عن مصير “تنقو”، معتبرين أن حكومة الإمارات تختطفه، باعتباره رجلا وطنيا غيورا رفض كل الإغراءات والوعيد بشأن تمرير المبادرة الإماراتية، الساعية لضم أراضي السودان شرقي نهر عطبرة إلى إثيوبيا.

ويعتبر معاذ تنقو الخبير القانوني من اميز الممسكين بملف الحدود في السودان.

 

 

 

 

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!