تحذيرات من رئيس حركة وقعت على سلام السودان تُهدد الاتفاق وتكشف المستور

الخرطوم “تاق برس” – حذر رئيس حركة تحرير السودان، مني أركو مناوي، شركاء الحكم بالبلاد، من خطورة عدم الوفاء بالتزامات اتفاق جوبا للسلام وكشف عن عقبات تعتري وتتهدد الاتفاق.

واطلق رئيس حركة جيش تحرير السودان احد الحركات الموقعة على اتفاق سلام جوبا اكتوبر 2019 تحذيرات هي الاخطر على اتفاق السلام الهش الذي لم يستكمل بعد.

وقال، مني أركو مناوي، إنه وبالرغم من مرور ستة أشهر على توقيع اتفاق جوبا للسلام، لا تزال نسبة الالتزام صفراً بكثير من الملفات.

وغرد مناوي في حسابه على تويتر قائلاً: ستة أشهر مرت منذ اتفاق جوبا ولم يتم تنفيذ إلا بنود بسيطة..امامنا الكثير والزمن يمضي”.

واشار مناوي الى عدد من البنود المتأخرة واجبة التنفيذ منها كما قال الترتيبات الأمنية، ومؤتمر الحكم الفيدرالي.

ووصف نسبة التنفيذ في هذه الملفات بأنه (صفر)

في الأثناء، اتهمت الحركة في بيان، الأحد، مكونات في الحكومة بممارسة سياسة الابتزاز واستغلال الأزمات لصالح تمرير اجندات حزبية، تهدف للسيطرة على جهاز الدولة.

ونبهت الحركة  في  البيان إلى أن ثورة ديسمبر السودانية باتت في مفترق طرق.

واتهمت الحركة جهات- لم تسمها -بالعمل على عرقلة استكمال هياكل السلطة، وتعويق بند الترتيبات الأمنية، ما يوحي بنوايا التمسك بالحكم الفردي على حساب المؤسسات بحسب البيان .

ولفتت الحركة إلى أن بند الترتيبات الأمنية محاط بجمود شديد أدى إلى رصدهم لمظاهر إعادة تنشيط مليشات النظام السابق.

وشددت طبقا للبيان على إدماج جيوش الحركات الموقعة على السلام، في الجيش الوطني ضمن عقيدة جديدة.

وحذرت الحركة من ما اسمته سيادة النهج القديم، القائم على  مبدأ الوصاية، وينخر انجازات الثورة، وحولها لحدث عرضي، وتحولت الدولة العميقة إلى دواء لامتصاص الاحتقان الشعبي.

وأعلنت الحركة تمسكها بتنفيذ الاتفاق، بالتحاور مع الشركاء، وحثت على المسارعة في استكمال هياكل السلطة.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!