رئيس الاتحاد الأفريقي يصل السودان في محاولة لملاحقة أزمة سد النهضة

الخرطوم تاق برس- وصل رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية رئيس الدورة الحالية للإتحاد الأفريقى الرئيس فيليكس انطوان تشيسكيدى تشيلومبو إلى العاصمة السودانية الخرطوم فى زيارة رسمية تستغرق يوما واحدا.

وكان فى إستقباله بمطار الخرطوم الدولى،  رئيس مجلس السيادة الاتتقالي عبدالفتاح البرهان وعدد من الوزراء و المسؤولين بالدولة.
وتأتي زيارة رئيس الكونغو الديمقراطية رئيس الدورة الحالية للاتحاد الأفريقي في أعقاب أزمة سد النهضة بين السودان ومصر وإثيوبيا وتمسك اثيوبيا بموقفها المعلن من الملء الثاني للسد خلال شهري يوليو و أغسطس المقبلين. 

ويشمل برنامج زيارة رئيس الاتحاد الأفريقي  لقاءا مع رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، تليه جلسة مباحثات مشتركة بين الجانبين السودانى و الكونغولي ، يرأس الجانب السودانى فيها، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة، فيما يرأس الجانب الكنغولى الرئيس فيليكس تشيسيكيدي.

ومن المقرر أن تبحث الجلسة العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، إضافة إلى إستعراض القضايا الدولية والتطورات الإقليمية ذات الإهتمام المشترك.

وكشفت مصادر ان رئيس الاتحاد الأفريقي يقود مساعي لملاحقة العلاقات بين الدول الثلاث بسبب أزمة سد النهضة ورفض السودان للملء الثاني للسد دون اتفاق قانوني ملزم من اثيوبيا.

وترفض الخرطوم الملء الثاني للسد وتقول انه يشكل تهديدا لحياة ملايين من الشعب السوداني على ضفتي النيل ويهدد سدودها على النيل الأزرق.

بينما ترى مصر ان الملء الثاني يؤثر على حصتها من مياه النيل. 

وتعتزم اثيوبيا الملء الثاني للسد بنسبة 13.5 مليار متر مكعب من المياه من ما تسميه حصتها في مياه النيل لتطوير اثيوبيا.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!