الكشف عن حساب تجميعي في بنك السودان لاموال مستردة من رموز النظام السابق مخول لهذه الجهة الصرف منه

340

الخرطوم “تاق برس” -أكد نائب رئيس لجنة الأصول المستردة عبر لجنة ازالة التمكين وتفكيك نظام الـ(30) من يونيو ، محمد ساتي علي، تسلم وزارة المالية السيارات والعقارات المستردة من قيادات ورموز النظام السابق.

وكشف في مؤتمر صحفي، الخميس، عقدته لجنة ازالة التمكين تحت اسم “جرد الحساب” بمقر اللجنة بالمجلس التشريعي لولاية الخرطوم سابقا عن أن  “80%” من المؤسسات المستردة تم تحويلها لصالح حكومة السودان.
وقال ساتي إن المبالغ كلها موجودة في حساب تجميعي ببنك السودان، الصرف منه مخول لوكيل وزارة المالية ومدير الميزانية.
وقدر المستردات بمليارات الدولارات، وذكر أن عملية التقييم للأصول المستردة مستمرة عبر لجنة التقييم.
وأوضح ساتي أن العائد من مستردات التفكيك لن يظهر إلا بعد عمل الميزانيات الختامية لهذه الشركات المستردة، وقال إن هناك شركات مستردة دفعت للحكومة خصماً من الأرباح.
وأشار إلى أنه تم إستلام جملة من العقارات و المزارع كان يمتلكها محسوبي النظام السابق.
واوضح انه هذه الاصول اصبحت تدار وفقا لاسس تعاملات القطاع الخاص في حين تورد عائداتها لوزارة المالية فيما يتم دفع إجور وتشغيل المؤسسات من ريع عائداتها .

وعدد ساتي في مؤتمر صحفي عقدته لجنة ازالة التمكين المستردات واشار الى مزارع محمد عطا نائب رئيس جهاز الامن السابق، واخرى لزوجة الرئيس البشير وداد بابكر، ومؤسسات تعليمية كالمجلس الافريقي للتعليم الخاص، ومؤسسة دانفوديو ومصانع لرجل الاعمال فضل محمد خير، وشركة بتروناس ومول عفراء.
وأكد أن أعضاء لجنة التفكيك يعملون متطوعين بدون مقابل، وقال: “لا نتقاضي مليم ولا جالون بنزين ونعمل بسياراتنا الخاصة واموالنا”.

وكانت خلافات نشبت بين لجنة ازالة التمكين ووزير المالية جبريل ابراهيم بعد تاكيدات الاخير عدم تسلم المالية اي اموال من لجنة ازالة التمكين.

في السياق ، كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف نصر الدين مفرح، أن جملة المستردات في الأوقاف من رموز النظام وواجهاته بلغت “479” مليون دولار، أي اكثر من “215” تريليون جنيه.
وقال في ذات المؤتمر للجنة ازالة التمكين، إن عقاراً واحدًا كان يتبع لشقيق البشير “عبد الله البشير” تبلغ قيمة ايجاره السنوية “300” ألف دولار، ونوه لوجود فساد كبير وتجاوزات في إيجارات عمارة الذهب بالسوق العربي.
وأعلن مفرح أن إيرادات الأوقاف بعد الاسترداد ارتفعت من “133” مليار جنيه إلى تريليون و”425” مليار جنيه.
وقال ان اللجنة استردت في ولاية الجزيرة 105 عقارا تحقق عائدا سنويا ترليون و425 مليار خصص بعض ريعها لعلاج مرضى السرطان حسب ما نص مكتوبات الوقف.

 

 

whatsapp
أخبار ذات صلة