السودان.. غندور في أول تصريحات بعد الافراج عنه يدعو إلى مصالحة وطنية شاملة

358

الخرطوم- (تاق برس)- دعا إبراهيم غندور، رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول في السودان، وزير الخارجية في عهد الرئيس السابق عمر البشير، مساء الأحد، الأحزاب السياسية إلى “مصالحة وطنية شاملة”، مشددا على حاجة بلاده إلى حوار لتجاوز الأزمة السياسية.

جاء ذلك بحسب تصريحات أدلى بها غندور لوكالة الأناضول، عقب إطلاق السلطات سراحه، مساء الأحد، بعد أكثر من عام من توقيفه، وفي ظل إطاحة الجيش بالحكومة الانتقالية واستمرار احتجاجات منذ نحو أسبوع، رفضا لما يعتبره المحتجون “انقلابا عسكريا”.

وقال غندور، رئيس حزب “المؤتمر الوطني” المنحل (كان يترأسه البشير) للأناضول: “أدعو الأحزاب السياسية إلى مصالحة وطنية شاملة”، وأضاف أن “الأزمة السياسية بالبلاد تحتاج إلى حوار ومصالحة بين كل المكونات لتجاوزها”.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة