شركة تعدين كندية تعود إلى العمل بالسودان وتكشف عن احتياطي ضخم من الذهب بنهر النيل

1٬034

الخرطوم – تاق برس- رحبت الحكومة السودانية، باستئناف شركة أوركا قولد الكندية نشاطها في قطاع المعادن بولايتي نهر النيل والبحر الأحمر.
وتفقد برفقة السفير الكندي والأسترالي اليوم وبحضور المدير التنفيذي لشركة أوركا قولد.

وقال المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة مبارك عبد الرحمن أردول خلال زيارة ميدانية تفقد عبرها موقع الشركة أقصى شمالي السودان في مربع 14 شمال بمنطقة قبقبة التي تبعد حوالي 200 كيلو متراً شمال منطقة أبو حمد بولاية نهر النيل، إن الوفد وقف على آخر التحضيرات لإدخال الشركة الكندية مرحلة الإنتاج، مبيناً أن أوركا قولد وصلت إلى مراحل فنية متقدمة توصلت من خلالها إلى احتياطي مؤكد من الذهب فاق 88 طن وفق دراسة الجدوى النهائية المجازة للشركة .

وتوقع أردول أن يسهم إنتاج شركة أوركا قولد الكندية من الذهب في رفد خزينة الدولة بما يدعم مسيرة الاقتصاد ويعزز من الجهود المبذولة لنهضة البلاد، منوهاً إلى الفرص التي ستوفرها الشركة لتوظيف المئات من السودانيين عند بداية الإنتاج، إضافة إلى دعم مشروعات التنمية وبسط الخدمات عبر مشروعات المسؤولية المجتمعية.

 

وكانت شركة أوركا قولد الكندية قد أعلنت عن ضخ أكثر من 400 مليون دولار في استثماراتها في مجال التعدين عن الذهب في السودان، وقامت بتشييد مطار بطول 2 كيلو متراً بكلفة تصل إلى 7،5 مليون درهم في موقع المشروع، وتعتزم تنفيذ خط مياه بطول 200 كيلو متراً لتغذية المشروع علاوة على الاستمرار في الاستكشاف لزيادة الاحتياطي من معدن الذهب.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة