أمريكا والسعودية تجمعان قوى الحرية والتغيير وعسكر السودان في لقاء جديد

1٬286

الخرطوم- تاق برس- كشفت قوى الحرية والتغيير، عن تلقيها دعوة لاجتماع من قبل الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة العربية السعودية عبر سفارتي البلدين بالخرطوم، يطلبان فيها تنويراً من الطرفين ومتابعة اللقاء الذي انعقد بتاريخ ١٠ يونيو الجاري.

 

في الأثناء قالت مصادر إن الاجتماع انعقد بضاحية كافوري بين بحضور السفير السعودي علي بن حسن جعفر والقائمة بأعمال السفارة الامريكية في السودان، ويمثل المجلس العسكري السوداني الفريق اول شمس الدين كباشي والحرية والتغيير طه عثمان .

 

وقالت قوى الحرية والتغيير – المكتب التنفيذي، في بيان، إنها وجهت طه عثمان بحضور هذا الاجتماع نيابة عنها، مع ضرورة التأكيد، على أن قوى الحرية والتغيير قد أعدت بالفعل رؤيتها حول متطلبات إنهاء الانقلاب وقيام سلطة مدنية ديمقراطية وأنها ستسلم هذه الرؤية في وقت وجيز بعد إكمال المشاورات مع كل قوى الثورة والمقاومة التي تقدم التضحيات لهزيمة الانقلاب.

 

ورات قوى التغيير أن إجراءات تهيئة المناخ الديمقراطي لم تنفذ في كثير من جوانبها لا سيما إطلاق سراح جميع المعتقلين ووقف العنف ضد الحركة الجماهيرية وحرية النشاط السلمي وحق التعبير وحماية المدنيين ووقف إجراءات عودة منسوبي النظام البائد وارجاع ممتلكات وأموال الشعب المستردة، وإن الإجراءات التي يمكن أن تهيئ المناخ لعملية سلمية بتحديد دقيق أطرافها وطبيعتها لا تزال بلا إجابات.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة