البرهان يعلن رفض أي دعم دولي مشروط للسودان ويتحدث عن ثمرات

1٬185

الخرطوم- تاق برس- قال رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، إن السودان لن يقبل أى مساعدات او دعم خارجي مشروط .

وجاء حديث البرهان في رد على سؤال خلال مقابلة مع “قناة الحرة” عن ما إذا كان التقارب مع روسيا من شأنه إيقاف المساعدات الغربية، وأضاف “أي دعم أو مساعدة مشروطة للتعامل مع هذا أو ذاك لا نقبلها”.

وتابع: “السودانيون جميعهم لا يقبلون أن تملى عليهم الشروط من أجل تقديم المساعدات، ونحن نرفض هذا الأمر “.

وقال البرهان إن السودانيين كانوا يعيشون العمر كله بدون “ثمرات” وبدون مساعدات، وحتى بعد ما جاءت ثمرات والمساعدات هل تحسنت أحوالهم ! بالتأكيد لم تتحسن احوالهم، ولذلك نحن يجب علينا أن نعتمد على أنفسنا وعلى ما حبانا الله به من موارد ومن خيرات أرضنا”.

و نفى البرهان وجود أي تحالف بين المكون العسكري وحزب المؤتمر الوطني المحظور، وقال: “نحن لا نتحالف مع أي جهة سياسية؛ لأنه لا ينطبق مع مبادئ المؤسسة العسكرية”، مؤكداً أن هذا الحزب ممنوع من الممارسة السياسة في هذه الفترة الانتقالية.

واتهم البرهان، المتظاهرين في بلاده بـ”انتهاك السلمية” ومهاجمة أقسام الشرطة والمقرات الحكومية.

وأكد البرهان، خلال الحوار، أن قوات الأمن لديها تعليمات واضحة “بعدم مهاجمة من يريد التعبير عن رأيه، كما أنها مأمورة بعدم حمل الأسلحة أو مطاردة المتظاهرين، وأن تبقى في مواقعها وتحافظ على ممتلكات الدولة”.

وعند سؤاله عن رأي البعض في أن المكون العسكري غير جاد بإنهاء الانتهاكات ضد المتظاهرين ومحاسبة المسؤولين عن قتلهم، وهو ما قد يؤثر على نجاح أي حوار سياسي في المستقبل، رد قائلاً: “هذه الاتهامات لا تخرج عن الكيد السياسي. نحن لدينا أجهزة شرطية وأجهزة عدلية هي تتولى أمر الحفاظ على الأمن والأماكن السيادية وممتلكات الدولة”.

وأضاف :”المكون العسكري ليس له علاقة بهذه الأمور، هذه واجبات الأجهزة الشرطية والعدلية، ونحن نوجهها لأداء واجبها بطريقة سلمية وحضرية مع المظاهرات السلمية”.

whatsapp
أخبار ذات صلة