الشيوعي السوداني يتبرأ من تصريحات منسوبة لصديق يوسف

964

الخرطوم- تاق برس- أعلن الحزب الشيوعي السوداني، التبرؤ من تصريحات منسوبة للقيادي بالحزب صديق يوسف، عن اجتماع مع حزب الأمة القومي وحركة حق، وانتقادات وجهها إلى لجان المقاومة.

 

وقالت سكرتارية اللجنة المركزية، في بيان إن ما ورد عن الزميل صديق يوسف من تصريحات، بان الشيوعي بصدد عقد لقاءات مع حزب الأمة القومي وحركة (حق) حول الازمة السياسية الأسبوع المقبل، وما جاء على لسانه من انتقاد لمبادرة لجان المقاومة في فقرة ـ “تركز جميع المبادرات بما فيها لجان المقاومة للوصول لتشكيل مجلس الوزراء والبرلمان دون وضع برنامج حول كيف يحكم السودان) ـ هكذا غير صحيح ولايمثل راي الحزب.

 

وقال الحزب إن مواثيق لجان المقاومة لا ينطبق عليها هذا الحكم ومواثيقها جاءت من القواعد ولديها رؤى لحكم السودان، وقدم الحزب رؤاه ونقده لمواقع قصورها في اطار النقاش والتداول وللتصحيح الجماعي حينها.

 

وأضاف “في ما يخص اللقاءات المرتقبة مع حزب الامة القومي وحركة حق يؤكد الحزب بانه لم يتلقي اي طلب مكتوب من اي الحزبين حتي لحظة كتابة هذا التصريح، والصحيح ان برمة ناصر رئيس حزب الامة القومي المكلف عبر اتصال شخصي بالزميل صدقي كبلو طلب اجتماعا مع الحزب، وقد اوضح له الزميل صدقي (ان الحزب وفق قرار اللجنة المركزية لا يمانع الاجتماع مع اي حزب ماعدا المؤتمر الوطني والاحزاب التي اقتسمت معه السلطة حتي سقوطه. وطلب الزميل صدقي كبلو ان يقدم حزب الامة الطلب مكتوباً مع تحديد الاجندة. وهذا ما لم يصل للحزب بعد. ولم يتم من حركة (حق) اي نوع من الاتصال.

أخبار ذات صلة