السودان.. نبيل أديب ينتقد دستور لجنة المحامين السودانيين ويطالب بتعديلات تخص  الدعم السريع

703

الخرطوم- تاق برس- وجه المحامي نبيل أديب انتقادات لمشروع الدستور الانتقالي السوداني، الذي أعدته اللجنة التسييرية لنقابة المحامين، وقال إن المطلوب إجراء تعديلات على الوثيقة الدستورية وليس إعداد دستور انتقالي جديد.

 

وأشار نبيل أديب في مقابلة مع راديو دبنقا، إلى أن إعداد دستور انتقالي يتطلب وجود سلطة تأسيسية وهي غير موجودة حالياً، وأكد أن المطلوب إجراء تعديلات على الوثيقة الدستورية عبر سلطة تأسيسية فرعية تتمثل في اجماع مكونات الشعب عدا المؤتمر الوطني .

 

وأوضح أن مشروع الدستور الانتقالي مثل أي مشروع آخر يعبر عن اللجنة التسييرية للنقابة ولا علاقة له بورشة الإطار الدستوري والمشاركين فيها.

 

إلى ذلك قال نبيل أديب إن قانون الدعم السريع لا يتناسب مع النظام الديمقراطي الذي يقوم على جيش واحد ذو عقيدة قتالية واحدة، وأكد ضرورة تعديل المادة الخاصة بالدعم السريع في الوثيقة الدستورية .

 

ونوه إلى ضرورة إجراء تعديلات على المواد التي لم تعد تلبي احتياجات المرحلة مثل هياكل الحكم، وقال إن الحديث عن مشروع دستور انتقالي يفتح الباب أمام خلافات غير ضرورية، وأكد ضرورة التزام الفترة الانتقالية بأربع مهام وهي الإصلاحات الاقتصادية ، والعلاقة مع المجتمع الدولي والإصلاح القانوني والسلام.