السودان: حركة مسلحة موقعة على سلام جوبا تطلق تهديدات مخيفة للحكومة بقيادة الجيش : نعرف من أين يؤكل الكتف

1٬821

الخرطوم- تاق برس- قال رئيس حركة الجبهة الثالثة تمازج محمد علي قرشي، إن تنفيذ بند الترتيبات الأمنية في السودان أصبح ضرورة ملحة والهروب منه أحلام يقظة ، لأنه أصبح واقعًا وإهماله مهدد في نفس الوقت.

 

وأشار إلى أن الجبهة ظلت تتعرض لظلم كبير من الحكومة التي يقودها الجيش، وكشف عن ضلوع بعض أطراف السلام في محاولات لإبعاد الحركة من إتفاق السلام، وحذر من هذه الخطوة  ستولد نيران الغبن، واكد أن إبعاد تمازج من المشهد ليس من صالح الحكومة و لا حتى أطراف السلام الأخرى.

 

 

وانتقد قرشي ما اسماه التباطؤ في تنفيذ الترتيبات الأمنية منتقداً العلل التي ظلت  تطرحها الحكومة كمخرج و وسيلة لكسب الوقت لأهداف مجهولة و  ضبابية ، وقال إن حركة تمازج لا تزال تتمسك بكل حرف ورد في اتفاق السلام  .

وأضاف قرشي ” إذا كان الحديث عن الجماهير فنحن المجتمع نفسه و ان كان الحديث عن القوة فلا أحد يضاهينا قوة و ثباتاً و نعرف من أين يؤكل الكتف “، ودعا الحكومة إلى الوقوف على مسافة واحدة من أطراف السلام لأن الوضع لا يحتمل.

 

أخبار ذات صلة