السفارة الروسية تصف تصريحات السفير الأمريكي بشأن علاقات الخرطوم  وموسكو بـ(السخيفة) والسطحية

1٬320

الخرطوم- تاق برس- وصفت السفارة الروسية في الخرطوم، تصريحات السفير الأمريكي جون غودفري، بشأن العلاقات السودانية الروسية بـ(السخيفة)

وقالت إن السفير الأمريكي المعين حديثًا والذي وصل مؤخرًا إلى الخرطوم، وهو يعوض عن سطحية معرفته بالسودان بـ “مصادر” مشبوهة، قرر في مقابلته الأخيرة مع صحيفة التيار السودانية أن يتطرق الى العلاقات الروسية السودانية.

 

وأضافت “على ما يبدو، وبسبب قلة خبرته وكذلك استنساخه لتعاملات وزارة الخارجية الأمريكية المتعالية، بعيدًا كل البعد عن الملاءمة الدبلوماسية، يحاول السفير الأمريكي، مثل أسلافه، أن يتكلم مع الشعب السوداني بلغة التهديدات والإنذارات النهائية في شأن سيادة الخرطوم في سياساته الخارجية، وتظهر حججه حول النظام العالمي الحالي سخيفة، والأكثر سخافة هو تصريحاته حول ما يسمى بـ”عزلة روسيا”.

 

وأكدت السفارة الروسية في الخرطوم عزم بلادنا على التطوير المتتالي للتعاون مع السودان على مبادئ الاحترام متبادل المنفعة والمتساوية التي ،للأسف، ينساها او يتناساها واشنطن دائما، أما السفير الأمريكي، فنوصي له بأخذ كل هذا بعين الاعتبار أثناء عمله في منصبه العالي.

أخبار ذات صلة