شرطة الخرطوم توضح حقيقة زيارة وزير الداخلية للقسم الشمالي وإصدار توجيهات بشأن المحتجزين

1٬525

الخرطوم – تاق برس – أصدرت شرطة ولاية الخرطوم؛ بيانا على خلفية ما تم تداوله عن زيارة قام بها وزير الداخلية إلى القسم الشمالي؛ وإصدار توجيهات بشأن المحتجزين من بينهم وجدي صالح.

 

وقالت في بيان إن ما تم تداوله في وسائل التواصل الإجتماعي من أخبار عن زيارة وزير الداخلية لقسم شرطة الخرطوم شمال لا يمس الحقيقة بشيء.

وكشفت الشرطة عن زيارة تفقدية قام بها الفريق شرطة حقوقي عثمان الحاج عثمان معلا مساعد المدير العام؛ إلى القسم الشمالي للوقوف على سير مباني هيكل القسم وسير العمل الإداري والجنائي وإصدار التوجيهات اللازمة لتحسين بيئة العمل وإزالة السلبيات والارتقاء بالأداء.

ونوهت إلى أن عثمان تفقد المكاتب الإدارية و الحراسات كإجراء روتيني للتأكد من أنها مهيأة بما يحفظ كرامة المنتظرين وسلامتهم ومطابقتها لحقوق الإنسان التى كفلها لهم القانون.
ووجه بإزالة المخالفات القانونية و إصدار القرارات الإدارية اللازمة لإعادة تنظيم العمل والتى شملت ترفيع القسم بتعيين ضابط برتبة العميد شرطة ليتولى مهام وواجبات رئيس القسم نسبة لأهميته من الناحية الجنائية.
وبحسب إعلام شرطة الخرطوم؛ ان الزيارة سبقتها زيارات أخرى خلال الأسبوع المنصرم لأقسام شرطة محليتي أمدرمان وأمبدة وإصدار الأوامر والتوجيهات المنظمة للعمل ومعالجة سلبيات الأداء بإجراء تنقلات وسط الضباط وضباط الصف والجنود.

وقال البيان إن الشرطة ماضية في القيام بواجباتها القانونية والدستورية بما يحفظ أمن وسلامة وكرامة المواطنين

أخبار ذات صلة