القوات المسلحة السودانية تعلن آخر التطورات الأمنية في منطقة شهدت نزاعا داميا

1٬294

الخرطوم- تاق برس- بدأت الحياة تعود تدريجيا إلى مدينة لقاوة بولاية غرب كردفان، وقال اللواء ركن مهندس احمد يعقوب معلا قائد الفرقة 22 مشاة في غرب كردفان، إن الأوضاع استقرت بنسبة 80%، ونوه إلى أن مظاهر حمل السلاح قد بدأت تختفي تدريجياً، وكشف عن وضع ترتيبات من لجنة الأمن لإعادة الأمن والاستقرار للمدينة بواسطة القوات المشتركة المنتشرة داخل المدينة.

ونفذ والي ولاية غرب كردفان المكلف خالد محمد احمد جيلي ولجنة أمن الولاية، جولة تفقدية على الأوضاع الأمنية في الأرض بمدينة لقاوة، عقب مواجهات دامية بين مكوناتها وخلفت عدداً من القتلى والجرحى وأدت إلى لجوء عدد من المواطنين الى قيادة حامية لقاوة العسكرية.

 

وقال الوالي إن الأوضاع الأمنية بدأت تستقر تدريجيا بعد وصول لجنة أمن الولاية والتعزيزات الأمنية والوقوف على الأوضاع ولقاء الإدارة الأهلية مكونات مجتمع لقاوة والاتفاق على إيقاف التصعيد والرجوع لصوت العقل والمساهمة في استتباب الأمن حتى تعود الحياة لطبيعتها.

 

وأوضح أن حكومة الولاية ملتزمة بتوفير الأمن، وأصدر توجيها إلى المواطنين بالعودة الى منازلهم مع التزام حكومة الولاية بتوفير الحماية لهم وممتلكاتهم.

 

 

أخبار ذات صلة