السودان.. 255 قتيل وجريح في نزاع قبلي ومسؤول يكشف عن إبادة جماعية والتمثيل بجثث القتلى

3٬015

الخرطوم – تاق برس – كشف مدير مركز صحي مدينة ود الماحي بإقليم النيل الأزرق، جنوبي السودان؛ عباس موسى إبراهيم؛ عن مقتل (155) شخصاً وجرح (100) آخرين حسب إحصائية المركز الصحي، من بينهم عجزة ونساء وأطفال؛ جراء تجدد الاقتتال القبلي ليلة أمس الأربعاء وصباح اليوم الخميس بالنيل الأزرق.

وقال عباس طبقا لصحيفة السوداني؛ إن قتل الأشخاص تم بطريقة شنيعة على مرحلتين، حيث تم قتل الرجال وتقطيعهم وحرق العجزة والنساء والأطفال داخل منازلهم ليصبحوا أشلاء، الأمر الذي دعا السلطات إلى الاستعانة بـ(لودرات) لحفر مقابر جماعية لمواراتهم الثرى نهار اليوم.

في الأثناء قال محافظ محلية ود الماحي بإقليم النيل الأزرق، العمدة عبد العزيز الأمين إن ما حدث ليلة أمس بالمدن (3 – 4) لا يمت للإنسانية بصلة وهو أشبه بالإبادة الجماعية، وأضاف العمدة أن أحد المكونين القبليين هجم مساء أمس على مربع (11) بالمدينة (4) وقام بقتل جميع الرجال بالمربع بالأعيرة النارية وتقطيعهم بالأسلحة البيضاء، بعدها لاحقوا العجزة والنساء والأطفال المختبئين بالمنازل وأشعلوا النيران في المنازل التي يختبئون داخلها ليلقوا حتفهم حرقاً.
وأشار العمدة إلى أن إحصائية القتلى حسب الإحصائيات الأولية حوالي (150) قتيلاً من الفئات العمرية المختلفة. مُشيراً إلى أن أحداث الأمس بكل من المدينة (3) ومربع (11) بالمدينة (4) الذي أُبيد بصورة شبه كاملة.

 

أخبار ذات صلة