مواطنون بشمال السودان ينفذون اعتصامًا مفتوحًا ويوضحون الأسباب

1٬458

الخرطوم- تاق برس- أبدى مواطنو قرية القبة النموذجية بالضفة الغربية لنهر عطبرة محلية الدامر ولاية نهر النيل شمالي السودان، استيائهم من ترحيل مشكلة التعدي على القرية من قبل شركتى (الرفاق وزادنا) الاستثمار يتين منذ عام ٢٠١٣م

ودخل اعتصام مفتوح نفذه المواطنون يومه السابع اليوم الأحد داخل حرم القرية(٥٠٠) كيلو متر من طريق التحدي شرق الدامر- التي تتمدد في مساحة (٢) ألف فدان وتقع في الضفة الغربية للوحدة الإدارية الاتبراوي.

وتعد قرية القبة النموذجية بديلا لتجمع قرى القبة المهجرة جراء الفيضان، وتتمثل مطالب المعتصمين في إزالة المحاور وتسليم القرية للمواطنين، وأكد المتضررون استمرار الاعتصام حتى تنفيذ المطالب.

وكتب ميرغني أحمد الطاهر مقالات مدعمة بالمستندات توضح تفاصيل التعديات على القرية ومناهضة سكانها وترددهم على مكاتب ولاة الولاية منذ عام ٢٠١٣م وأوضح أن بذل الوعود وركن القرارات القاضية بإيقاف التعدي على القرية دفعهم لتنفيذ الاعتصام المفتوح.

وقال عصام علي عوض الكريم الأمين العام للجنة الأراضي السكنية والزراعية بالقبة خلال لقاء والي الولاية بالمعتصمين السبت، إن هذا الاعتصام بسبب التعدي على القرية النموذجية لمواطني قرى القبة والتي تم التصديق لها بصورة رسمية منذ العام ٢٠٠١م وبعدها تم التعدي عليها من شركة استثمارية على حد قوله وأوضح أن كل المستندات والإجراءات تثبت احقية قرى القبة لهذه القرية.

وكان والي نهر النيل المكلف محمد البدوي عبد الماجد أبو قرون قد خاطب عصر السبت اعتصام تجمع قرى القبة.

وأكد والي نهر النيل أن السكن يمثل اولوية جازما بقيام قرية القبة النموذجية، ونوه أن هذا الملف تم تسليمه للجهات العدلية ودعا قيادات المنطقة للمتابعة مع اللجنة المختصة وأشار إلى ان حكومته ستتخذ كل الخطوات القانونية ومراجعة كل الملفات الخاصة بالقرية واكد أن واجب الحكومة إكمال كل الخدمات بالقرية.

أخبار ذات صلة