مسلحون يهاجمون منطقة الوادي الأخضر بالخرطوم ومواطنين يوجهون نداء الى وزير الداخلية

1٬777

الخرطوم – تاق برس – خرج جموع من مواطني الوادي الاخضر في تظاهرة وصفت بالاعنف من نوعها عقب صلاة الجمعة؛ احتجاجا على ما سموه “غياب القانون” و انتشار ظاهرة النهب والسلب و9 طويلة في وضح النهار؛ بعد تعرض احد المواطنين لطعنات بمدية من قبل متفلتين.

وشهدت المنطقة تفلتات امنية بسبب انتشار الخمور والحبوب المخدرة وحالات نقرز يرهبون المواطنين وطالبات المدارس.
وكانت نقطة بسط الامن الشامل قد تم إغلاقها منذ سنوات كما تم سحب عربة الدورية من قبل سلطات شرق النيل.
وصادر امس مواطنو سكان مربع 14 اسلحة بيضاء عبارة عن “سكاكين وسواطير والآت حادة” بعد مشادات وضرب بالعصي من مجموعة متفلتة قوامها شباب لاجئين يتبعون لدولة جارة هجمت على مواطنين بالمربع وتم تسليم المقتنيات لقسم التكامل بالحاج يوسف.
وندد بعض المواطنين بما وصفوه بعدم تفاعل الشرطة حيال ما يحدث من تفلتات امنية بالمنطقة ، مهددين بتسليح انفسهم للدفاع عن اسرهم وممتلكاتهم واخذ حقهم بالقوة.
وطالب مواطنون وزير الداخلية بالتدخل السريع والعاجل لانهاء الظواهر السالبة، وتكملة نواقص مبني قسم مربع 21 وافتتاحه ،خاصة وان اقرب قسم للمنطقة يبعد اكثر من عشرة كيلو مترا مم يجعل ما يحدث من تفلتات امر طبيعي على حد قولهم.

أخبار ذات صلة