السودان.. العدل والمساواة تحذر من المساس باتفاق جوبا: على الباغي تدور الدوائر

1٬017

الخرطوم- تاق برس- قال الأمين السياسي لحركة العدل والمساواة السودانية سليمان صندل حقار، إن الدعوات التي تنطلق هنا وهناك همساً، وأحياناً أخرى علناً وكتابةً تنادي بتعديل إتفاق جوبا لسلام السودان، عليها أن تعي بأن هذه العقلية “المركزية” وهذا التفكير الغابر قد تجاوزه التطور السياسي فى بلادنا. تلك العقلية لم تتعلم من تاريخ السودان، ولا من الحرب الأهلية، ولا الجرائم التي ارتكبت في حق هذا الشعب الاصيل.

 

وأشار صندل في تغريدة إلى ان اتفاق جوبا لسلام ممهور بدماء الشهداء، ومحروس  بالمناضلين الأوفياء، والمقاتلين الشجعان الخلص الذين وقعوهُ.

وأضاف “تظل الاتفاقية رأسية، راسخة وماضية بحول الله وقوته، أعداء السلام هم أعداء الشعب السودانى الحقيقيون، ولذلك الوقوف مع السلام ودعمه هو مقاس وطنى، يسقط فيه كل الذين جبلوا أن يعيشوا على الحرب، وأشلاء الشعب السوداني منذ الاستقلال.

 

وأضاف “لقد إنتهى الدرس، وفهم الجميع أين تكمن مصلحة الوطن وشعبه، إلا القلة التى جبلت على تسيُد الساحة السياسية وأدمنوا الفشل، ولكن، إن هذا النضال النبيل والعادل الذي إنتظم شعبنا فى كل ولايته سوف يلقنهم درس فى الشجاعة، وفي قدرته على الحفاظ على اتفاقه التاريخى، وثورته المجيدة، ولا يقبل إلا الإنتصار لبناء دولة المواطنة المتساوية ونكون جميعاً أسياداً نتخذ القرار السياسي ونقرر فى مصير بلادنا معاً من فوق طاولة واحدة. وإن رأيتم غير ذلك، الأيام بيننا وعلى الباغي تدور الدوائر والبادى أظلم”

 

أخبار ذات صلة