السودان.. نزع مخطط استثماري كبير من أجنبي وتسجيله باسم الحكومة

1٬235

الخرطوم- تاق برس- كشف عاطف محمد إبراهيم ابشوك مدير عام وزارة المالية بولاية الجزيرة بوسط السودان، عن تسجيل استثمارات مخطط دريم لاند السكني باسم حكومة السودان بعد نزعها من المستثمر الأجنبي.

 

وقال إن ميزانية هذا العام ٢٠٢٢م تعرضت للكثير من المشاكل والصدمات وذكر ابوشوك في مؤتمر صحفي عقده امس بوزارة المالية بأن وزارتة عملت وفق بنود الصرف غير ان المتغيرات التي طرأت على البلاد السياسية والاقتصادية وتعديل الهيكل الراتبي للمعلمين بجانب كوارث السيول والفيضانات التي اجتاحت عدد من محليات الولاية مما دفع لتعرض الميزانية لثلاثة تعديلات .

 

واكد الوزير ان كل مشروعات التنمية تحملتها وزارة المالية الولائية نسبة لضعف ايرادات المحليات ، لافتا لاتجاه وزارته في التوسع الافقي للايرادات ، وتلافي سلبيات موازنة العام ٢٠٢٢م وقد بدأ العمل فعليا لموازنة ٢٠٢٣م ، ونوه أن مفوضية الاستثمار شابهتها الكثير من المعوقات كالحرائق التي حدثت سابقا حيث مازالت التحقيقات جارية لكشف خيط الحادثة.

 

وأشار إلى أن القرار رقم (٦٨) لسنة ٢٠٢٢م الخاص بمربع (٢) المناقل التي تقع غرب حاضرة الولايةة مدينة ود مدني الخاص ب (٣٣) قطعة استثمارية اعاد تسجيل القطع لحكومة السودان قائلا ” لن تتم تسوية لوجود شبة تزوير ”.

 

وكشف الصادق محمد احمد مدير ادارة الاستثمار عن ملامح خطة لاعادة ملفات الاستثمار بالولاية اضافة لتجميع قاعدة بيانات في مجال الاستثمار في الجزيرة حيث هنالك قطع استثمارية غير مستثمرة في كل المحليات ،

 

وعدد الصادق الكثير من معوقات ومشاكل الاستثمارات الصناعية ومن ابرزها الطاقة والكهرباء والتي تقف حاجزا امام هذه الاستثمارات المهمة للدفع بالاقتصاد السوداني للامام .

أخبار ذات صلة