عسكريون متقاعدون يعلنون تكوين جيش لاقليم شمال ووسط السودان ويعينون متحدث سابق باسم الجيش في منصب قيادي

3٬893

الخرطوم – تاق برس – أعلن متقاعدون ومعاشيون بالقوات المسلحة في السودان؛ تكوين قوات كيان الوطن العسكري؛ اسندوا رئاستها إلى اللواء معاش محمد رحمة الله.

 

وتنتمي القوات إلى إقليم شمال السودان؛ وأكدت قيادات الكيان اتجاهها لتقرير المصير في حال لم يتم تحقيق اهدافهم المتمثل في تطبيق الديمقراطية.

وعين الكيان الناطق الرسمي السابق باسم الجيش السوداني العميد الصوارمي خالد سعد ناطقا رسمي باسم القوات.
وقال الصواري في مؤتمر صحفي بالخرطوم اليوم؛ إن هذا الكيان هو عسكري ولديه قوات مسلحة؛ وأكد أن القوات لديها اكثر من 28 هدف أبرزها إلغاء اتفاقية جوبا فضلا عن التمسك بوطنية القوات المسلحة ووحدتها.

ونفى الصوارمي منح رتب عسكرية لهذه القوات؛ وأضاف “ليس لدينا صدام مع كل القوات النظامية ولن نلجأ لإغلاق الطرق والمظاهرات وغيرها من الأساليب التي من شأنها أن تدخلنا في مواجهة مع القوات النظامية”
وقال إن أبرز أسباب إنشاء هذه القوات هو تمثيل الولايات التي لم تكون لديها قوات عسكرية.
وأشار الصوارمي إلى إنه من حق أي إقليم تقرير المصير اذا لم يجد ما يحتاجه في الحكومة  حال لم يتم تحقيق اهدافهم المتمثل في تطبيق الفيدرالية.

وتابع هذه القوات للتوازن للرد على الحركات التي كون قوات وتحصلت على مناصب ووزارات ” الوسط والشمال لم يتم منحهم اي مناصب للقيادة والوزارات لأنهم لم يكونوا قوات أسوة بحركات دارفور ووصف قوات الحركات المسلحة بالحفنة.
وأعلن رفضهم لأي قوات لحركات مسلحة بيد انه أعلن تنازلهم عن هذه القوات في حال توحدت القوات المسلحة ولفت الى ان أبرز اتجاهات هذه القوات تحسين العلاقة مع مصر.