السودان : وزير المالية يقع في موقف محرج أمام مسؤولين عرب ويعتذر

680

الخرطوم تاق برس- وكالات- تعرض وزير المالية السوداني، جبريل إبراهيم، موقف محرج، عقب انقطاع التيار الكهربائي أثناء تجمع اقتصادي عربي بقاعة الصداقة في الخرطوم.

وتستضيف الخرطوم، أعمال اجتماعات مجلس الوحدة العربية الاقتصادية دورة الانعقاد العادية بالرقم 114.

وتفاجأ إبراهيم بانقطاع التيار الكهربائي أثناء حديثه، ليضطر لتقديم اعتذاره للحاضرين عما وصفه بـ”الخطأ العارض”.

وقال فيما بدا أنه انتقاد للجهات المسؤولة: “الناس ديل ناس فضايح”.

وتساءل بعيداً عن المايكروفونات: “كيف نقول للناس تعالوا استثمروا عندنا”.

وعادت قطوعات الكهرباء للظهور مجدداً بعد تأكيدات السلطات المختصة بوجود فجوة مقدارها 400 ميقاواط، بالرغم من حلول فصل الشتاء.
وعقب عودة التيار الذي استمر انقطاعه لدقائق، عمد إبراهيم لتجاوز الموقف المحرج، بدعوة المجلس لأن تكون الكهرباء من ضمن مجالات استثماراتهم في البلاد، الأمر الذي قوبل بتصفيق الحاضرين.
وكان وزير المالية، طالب المجلس بدعم مبادرة السودان للأمن الغذائي، والاستثمار في قطاعات الزراعة والثروة والصناعة والبنى التحتية المرتبطة بسلاسل الإمدادات الغذائي.

وتعهد باستقبال المستثمرين وتذليل كل العقبات التي يمكن أن تواجههم وتحويلها إلى فرص مربحة.

وشارك في الاجتماع كبار المسؤولين والمختصين بالسودان إلى جانب مشاركة الوزراء والوكلاء والمندوبين الدائمين وسفراء الدول الأعضاء وممثلي دول مجلس الوحدة الاقتصادية العربية والاتحادات النوعية العربية التي تعمل تحت مظلة مجلس الوحدة الاقتصادية العربية .

أخبار ذات صلة