مفوضية حقوق الإنسان تدفع بطلب عاجل إلى السلطات السودانية بشأن أحداث عنف

289

الخرطوم- تاق برس- طالبت المفوضية القومية لحقوق الإنسان، السلطات في السودان، بالتحقيق المستقل والشفاف وتقديم كل من يثبت تورطه الى محكمة عادلة في اعمال العنف التي شهدتها منطقة بليل بولاية جنوب دارفور.

 

ورحبت المفوضية بالتدابير التي اتخذتها لجنة أمن الولاية، ونشدت السلطات بالتدخل السريع في مثل هذه الحالات، لكون تأخر الاستجابة من شأنه تعريض حياة المواطنين للخطر.

 

ودعت المفوضية في بيان السلطات بتعويض وجبر ضرر الأهالي عن الخسائر التي لحقت بهم في أسرع وقت وبالأخص ضمان الحق في السكن اللائق والغذاء والمياه الصالحة للشرب

وطالبت السلطات باتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة للوقاية من مثل هذه الحوادث، كما تطالب الادارة الاهلية والمجتمعات المحلية ببذل المزيد من الجهود من أجل مناهضة خطاب الكراهية وترسيخ قيم السلام والتعايش السلمي بين جميع مكونات الولاية.

أخبار ذات صلة