حزب البعث يكذب الحكومة السودانية ويعلن احصائيات رسمية عن انتاج الذهب

364

الخرطوم- تاق برس- أبدى الناطق الرسمي باسم حزب البعث العربي الاشتراكي المهندس عادل خلف الله، شكوكًا حول أجمالي الذهب المعلن رسميا من قبل الحكومة السودانية والبالغ 58 طناً.

 

واستند خلف في شكوكه على تقرير افريكا بزنيس، العام الماضي الذي أورد أن نصيب الشركة السودانية للموارد المعدنية 18 طن، وقال عادل في تغريدة له على تويتر، إن نصيب الشركة يعادل 32%، من انتاج الذهب ما يعنى أن الإنتاج الاجمالى المعلن رسميا هو 58 طن ذهب، قيمتها حوالي 3.5 مليار دولار، وهو رقم متواضع جدا، مقارنة بالانتاج الفعلي.

 

وأضاف “حسب بيانات محلية متضاربة نشرت سابقا، اضافة إلى تقارير خارجية وتقديرات للبورصات ومجلس الذهب، وخلافا لانتاج الذهب الذي لا يسلك القنوات الرسمية، انتاجا وتصديرا وعوائد من النقد الاجنبى، رغم ضلوع عدة جهات رسمية فى انتاجه وشرائه وتصديره، والذي اصطلح على تسميته بالذهب (المهرب).

 

وشدد على أن السودان لا تنقصه الموارد والثروات وفرص التقدم والازدهار والاعتماد على الذات، وانما تنقصه السلطة والارادة الوطنية، في نظام ديمقراطي، اللازمة لسيطرة الدولة عليها وحشدها وتنميتها واعادة توظيفها وتوزيعها بما يحقق الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والتوازن في التنمية والنمو، بشفافية ومكافحة جادة لاستشراء الفساد المحمي بالقانون.

أخبار ذات صلة