الأمة القومي يضع شروطًا امام “الكتلة الديمقراطية” للمشاركة في الحوار

473

الخرطوم- تاق برس- قال صديق الصادق المهدي، مساعد رئيس حزب الأمة القومي والناطق باسم المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير، إن “الكتلة الديمقراطية” مدعوة لمراجعة مواقفها من الثورة السودانية إن أرادت جميع مكوناتها المشاركة في الاستحقاقات السياسية المقبلة.

 

وأكد صديق لقناة الجزيرة، إن التحولات السياسية المطلوبة في السودان قادمة خلال شهر، وإن مجموعة العمل والعدالة ومجموعة تفكيك التمكين بصدد القيام بورش عمل من أجل حسم النقاش في هذين الملفين اللذين يعيقان عملية الانتقال السياسي في البلاد.

 

وتابع “هناك أطراف من الكتلة الديمقراطية مدعوة للمشاركة بالضرورة لأنها كانت جزءًا من الثورة السودانية منذ بدايتها الأولى، في حين أن كثيرًا من مكوناتها لم تكن حاضرة في المشهد السياسي خلال الثورة”.

 

وأكد صديق الصادق المهدي أن السودان بصدد “تحوّل مدني سياسي ديمقراطي” من خلال الاتفاق الإطاري الموقع بين المجلس المركزي لقوى الحرية ولتغيير والمكون العسكري، في حين أن الكتلة الديمقراطية متمسكة بـ”دستور الشراكة” المُوقع عليه بين المكون العسكري وقوى الحرية والتغيير، والذي أضحى اليوم مسألة متجاوزة برأيه

whatsapp
أخبار ذات صلة