في ورشة القاهرة.. مصر توضح بشان تدخلها في الشأن السوداني

931

الخرطوم- تاق برس- قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، إن استقرار السودان مرتبط باستقرار مصر، وأن مصر تسعى بكل جهد لاستقرار السودان.

ونوه إلى أن التوقيت الحالي هو الأمثل لتحقيق الأهداف وصولا لتوافق عريض للسودانيين، وأضاف “هذه الورشة هي منبر سوداني وطني خالص لمناقشة القضايا التي تحتاج إلى حلول عاجلة”.

إلى ذلك قال نائب جهاز المخابرات المصرية طارق الوكيل، إن ورشة الحوار السوداني السوداني، في القاهرة، تستدعي حشد كل الطاقات السودانية في مواجهة الأزمة الاقتصادية والسياسية، وأن التطلعات المشروعة تفرض المزيد من المسؤوليات والاعباء على السودانيين للوصول إلى بر الأمان.

 

ونوه  خلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية بالقاهرة اليوم، إلى أن هذه المبادرة لم ولن تكون من منطلق التدخل في الشأن السوداني وأهل مكة ادرى بشعابها، وأكد دعم مصر الكامل لثورة ديسمبر، عدم الانحياز مصر لأي طرف من الأطراف، تم توجيه الدعوة لهذه الورشة لكل القوى السياسية والمجتمعية في السودان، تمثل هذه الورشة فرصة حقيقية للحريصين على مصالح السودان وستمثل منبرا وطنيا خالصا في إطار حوار سوداني سوداني.

في الاثناء قال التجاني السيسي رئيس قوى الحراك الوطني، إنخ يجب على الجميع تقديم تنازلات حتى نستطيع تحقيق الاستقرار والعبور بالسودان إلى بر الأمان، ودعا حيدر الصافي عضو الحرية والتغيير- التراضي الوطني، إلى أهمية التوافق والوصول رؤية شامل تضمن كل الأطراف ولا تقصي أحد.

وقال جبريل إبراهيم عضو الحرية والتغيير “الكتلة الديمقراطية”، إنه على الجميع تجاوز الخلافات حتى يتجاوز السودان هذه المرحلة الحرجة وهو ليس بمستحيل.

whatsapp
أخبار ذات صلة