ملاسنات بين “الواثق ومريم” وحزب الامة يوضح حول خروج برمة ناصر غاضبا

1٬233

الخرطوم- تاق برس- نفى حزب الأمة القومي، ما وصفها  بشائعة مقاطعة أعضاء المكتب السياسي لاجتماع عُقد السبت، بشأن عدم عرض مذكرة داخلية، ونقلت مواقع اخبارية معلومات عن أن أعضاء المجلس السياسي قاطعوا الاجتماع بعد رفض رئيس الحزب، فضل الله برمة، عرض المذكرة.

في الأثناء كشفت مصادر عن ملاسنات حادة بين الأمين العام لحزب الأمة القومي، الواثق البرير، ونائب رئيس الحزب، مريم الصادق المهدي، خلال اجتماع المكتب السياسي للحزب أمس الأول، بعد ان قال البرير إن مجلس الرئاسة توفى بوفاة الإمام الصادق المهدي.

وقالت مصادر لصحيفة السوداني، من داخل الاجتماع، عن أن مريم (انفعلت) وقالت لن تترك الأمر، وستقدم شكوى ضد البرير لهيئة الرقابة وضبط الأداء، وطالبت البرير بتقديم مستندات على الاتهامات التي صاغها لقيادات الحزب، وبحسب المصادر فإن الاجتماع دعت له الأمانة العامة، وأرسلت تذاكر طيران لبعض الأعضاء بالولايات لحضور الاجتماع.

إلى ذلك قال المكتب السياسي لحزب الأمة، في بيان، إنه لم يخرج الرئيس من الاجتماع غاضبا، كما ورد في الاخبار المغرضة ولم تكن مذكرة أعضاء المكتب السياسي ضمن أجندة الاجتماع، وإنما تساءل بعض زملائهم عنها ورد الرئيس بأنه أحالها لرئيسي لجنة الضبط والهيئة المركزية لاستصحاب آرائهم قبل عرضها على المكتب السياسي في الاجتماع القادم”.

whatsapp
أخبار ذات صلة