وزارة الداخلية السودانية تصدر بيانًا حول اتهامات: صراخ وعويل

1٬040

 

الخرطوم- تاق برس- أصدرت وزارة الداخلية السودانية، بيانًا ردا على اتهامات وجهت إلى وزير الداخلية بانه استخدم نفوذه في تعيين عائلته في مواقع خارجية دون مؤهلات.

وقال البيان إن ما تقوم به وزارة الداخلية ورئاسة قوات الشرطة من إجراءات وقرارات مستنده علي مؤسسية ولجان وتحكمها معايير ومبادئ وفق للقانون واللوائح الأوامر والمنشورات؛ ويستند على ماضي وارث عريق وتليد وخبرة تراكمية هي عمر المؤسسة (116عام) وتعلم رئاسة قوات الشرطة ان الموازين كثيرة نضع اعتباراً لميزان واحد هو المهنية والتجرد فقط دون غيره

وتابع البيان “ما أثير حوله هو صراخ وعويل  (ولولة) من لوبيهات وشلليات صاحبة الصوت العالي وتبادل المصالح التي ظلت لوقت طويل تتحكم في الكثير من مفاصل المؤسسة بسواتر متعددة وتعتقد إنها الوارث والمالك الحصري للشرطة وبعقلية ومنهجية  واحدة لا ثاني لها وهي الشخصنة والمصالح المبنية على باطل، وتزوير الحقيقة التي  لا تصمد  امام الحق مهما طال الزمن  وبقى وتلبس ثياب المكر والدهاء معتمدين على الماديات ناسين قدرة الحق عز وجل لذلك كان لابد أن ينكشف ذلك وإننا نعلم دوافع هذا المخطط ومدبريه وستتخذ ما يلزم من إجراءات قانونية تجاه أصحابه وتقديمهم للعدالة

وأضاف البيان “هذا ما يؤكد سيرنا في الاتجاه الصحيح مع القواعد التي تستحق الكثير وتبقي هذه المؤسسة شامخة وقوية  برجالها تحفظ الامن والاستقرار في سبيل الوطن والمواطن و تقدم القيادة تلو الأخرى ونتحمل المساءلة عنه امام الله والجميع”.

whatsapp
أخبار ذات صلة