قيادي بالمؤتمر السوداني يدفع باستقالته ويوضح

958

الخرطوم- تاق برس – دفع القيادي بحزب المؤتمر السوداني نورالدين صلاح الدين باستقالته من الحزب؛ وامتنع الخوض في التفاصيل.
وقال في منشور: “بهذا تنتهي صلتي التنظيمية بحزب المؤتمر السوداني، وهو قرار إذ أصل إليه وأعلن عنه فإنه يأتي بعد تفكير عميق مجردٍ من العواطف ويستهدي فيما يستهدي تغليب المنفعة العامة للبلاد والمنفعة العائدة لهذا الحزب والمنفعة المرجحة للعضو المستقيل.”

وتابع :”بالتأكيد فإن ما يقارب الثلاث والعشرين عاماً ما بين أروقة مؤتمر الطلاب المستقلين في الجامعات ومعاهد التعليم العليا ومنها إلى سوح المؤتمر السوداني تجربة ثرة تجعلني أشعر بالامتنان لكل من علمني شيئا.. وبالعرفان لكل من ساهم في تشكيل وعيي .. وبالتواضع امام عظماء قدموا ﻷجل الوطن وما استبقوا شيئا، وعليه فلهذه المدرسة الوطنية العظيمة تحياتي وحبي واحترامي.”

وزاد بالقول :” لن أخوض في أي تفاصيل تتعلق بهذه المسألة، فقط رسالتي للكثير من أبناء هذه المؤسسة أنهم لهم كل المحبة والود والتقدير، ورسالتي لبعضهم ( لَا تَثْرِيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ ۖ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكُمْ ۖ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ )”

وأكد :” يبقى أن أقول أنه ما زال لديّ وسعٌ لا بأس به من القدرة على العطاء في الفضاء الوطني العام سأتوسل به خدمة شعبٍ عظيم وبلادٍ تستحق كل الخير، وتبقى الاهزوجة الاجمل: “كل الوطن للناس.. ﻻ خاصة ﻻ عامة ” خير دافع لنا ومعا من أجل وطن يسع الجميع”

whatsapp
أخبار ذات صلة