الحرية والتغيير تصدر بيانا حول المعارك بين الجيش والدعم السريع وتوجه اتهامات للمؤتمر الوطني

809

الخرطوم- تاق برس- قالت قوى الحرية والتغيير؛ إنها طلت ندق جرس الإنذار حول مخططات فلول نظام المؤتمر الوطني لجر البلاد لحرب لا تبقي ولا تذر، بهدف قطع الطريق أمام استرداد مسار الانتقال المدني الديمقراطي.

واضافت “هاهي مخططاتهم تنكشف وبوضوح عقب اشعال فتيل المعركة، ليتضح أنهم هم الجهة التي قامت بالتعبئة لهذه الحرب وهم الذين يرجون حصاد نتائجها”

 

ودعت قيادة القوات المسلحة السودانية وقيادة قوات الدعم السريع لتحكيم صوت الحكمة ووقف المواجهات العسكرية فوراً والعودة لطاولات التفاوض، وقال إن القضايا العالقة لا يمكن حلها حرباً والخيار الأفضل لبلادنا هو معالجتها سلماً عبر الحلول السياسية.

 

ودعت الجماهير  للتصدي لمخططات فلول نظام المؤتمر الوطني البائد وعدم السماح بتمريرها تحت أي غطاء كان، واعتزال خطابات الكراهية والتهييج وتأجيج الحرب.

whatsapp
أخبار ذات صلة