قرارات من هيئة شؤون الأنصار بعد اقتحام الدعم السريع لمنزل المهدي

1٬607

الخرطوم- تاق برس – انتقدت هيئة شئون الأنصار، ما اعتبرته دخول المليشيا المتمردة منزل الامام الراحل الصادق المهدي، وهي تروج لوجود أسلحة وقناصة بالمنزل، في اعمال مفضوحة هي ديدن المليشيا وقادتها الذين جبلوا على الكذب والخيانة والغدر
واضافت في بيان “فقد كان منزل الامام الحبيب هو منزل كل الشعب السودان ويمثل رمزية تاريخية لا يمكن ان تشوه بهذا الشكل البربري في محاولة يائسة من التمرد لكسب انتصار زائف بعد ان خسر معركته الميدانية ضد القوات المسلحة

وتابع البيان “يؤسفنا صمت النخب السياسية وقيادة حزب الأمة على هذا التعدي السافر والذي يمثل مؤشر خطر على الحياة الاجتماعية والسياسية في هذه البلاد النبيلة فقد صمتت النخب السياسية على هذا العبث لحسابات انتهازية وجبن ظلت تتصف به حتى قيادات حزب الأمة والتي يمثل منزل الامام لها دار (الارقم) عند المصائب والملمات وبناء على هذا الموقف يحب علينا التأكيد على الاتي
1/ على التمرد إدارة معركته بعيدا عن الكذب والتضليل
2/إيقاف التنسيق والعمل المشترك بيننا وجميع القوى السياسية بما فيها حزب الأمة إلى حين إشعار آخر
3/ تأييدنا التام لقواتنا المسلحة لردع هذا السرطان حتى لا يتمدد في جسد الوطن
4/ نحذر المليشيا من تكرار هذا المسلك لان عاقبته وخيمة عليكم

whatsapp
أخبار ذات صلة