بنك السودان المركزي يصدر توضيحًا حول تسليم المحافظ السابق شفرة التحكم للدعم السريع

2٬550

الخرطوم- تاق برس- نفى بنك السودان المركزي، ما تم تداوله عن منح محافظ البنك المقال حسين يحيى جنقول، شفرة التحكم إلى قوات الدعم السريع.

 

وقال البنك في تعميم إنه ورد في بعض وسائط التواصل الاجتماعي، والمنصات الإلكترونية، معلومات كاذبة ومضللة لا أساس لها من الصحة عن المحافظ السابق لبنك السودان المركزي حسين يحيى جنقول الذى عُرِف عنه المهنية والكفاءة والنزاهة.

واكد أن المحافظ السابق  حسين يحيى جنقول لا يتماهى مع أى جهة سياسية، ونحن إذ نؤكد سلامة صحيفة المحافظ السابق من الشوائب، وهو الذي ترعرع داخل مؤسسة البنك المركزي العريقة رجلاً مؤسسياً ومهنياً من الطراز الأول، نرجو من المواطنين الكرام عدم الالتفات الي مثل هذه الشائعات التي ترمي لتحقيق أهداف معلومة للجميع، وكل مختص أو مهتم يلحظ أن ناشر الشائعة يجهل طبيعة عمل محافظ البنك المركزى و أبجديات عمل الأنظمة المصرفية.

واضاف “لا شك أن النظام المصرفي قد تأثر سلباً بهذه الحرب كغيره من المؤسسات الحيوية التى تعرضت للتخريب الممنهج مما تسبب في تعطل بعض الأنظمة والتطبيقات المصرفية الأمر الذي جعل ادارة البنك العليا تعتمد خطة طوارئ بديلة ساهمت بشكل كبير في حل الكثير من المشاكل وفعلت جزءاً كبيراً من دولاب العمل بالدولة عبر فروع بنك السودان المركزى والبنوك التجارية في الولايات.

 

واكد البنك في بيات على سلامة كافة السجلات المصرفية،  أطمن الجمهور وعملاء الجهاز المصرفى بأن ودائعهم لم ولن تتأثر  بما حدث.

 

وبشر البنك المركزي بأن العمل جارٍ بصورة حثيثة لإزالة كافة العوائق التى تقف أمام عودة النظام المصرفي وتطبيقاته بشكل كامل، وتعمل فرق الطوارئ التى تضم البنك المركزى ومديرى عموم المصارف للتعامل مع الأزمة، وأنه يتم تنفيذ مهام البنك المركزى في الوقت الحالي عبر فروعه بولايات السودان المختلفة.

 

وننوّه أن الحصول علي المعلومة الصحيحة يكون فقط من الجهة المختصة بالبنك المركزي.

whatsapp
أخبار ذات صلة