الدعم السريع يحرق ويدمر الدار السودانية للكتب ونجل مؤسسها يكتب تعليقا حزينا

459

الخرطوم- تاق برس-كشف امجد فريد المستشار السابق لحمدوك، أن ما وصفها بمليشيا الدعم السريع، دمرت اليوم الدار السودانية للكتب.

وقال فريد في تغريدة: أربعة طوابق متكدسة بمختلف انواع العلوم والمعرفة في قلب الخرطوم، تمضي قوات الدعم السريع في تكرار نفس صورة اجتياح المغول لبغداد في العصور الوسطى.

 

‏وتابع “من يحرق مكتبة غير الفاشست يا يوسف عزت الماهري؟! “.

وقال سعد عبدالرحيم مكاوي نجل مؤسس الدار، في تغريدة: حرقوا الدار السودانية للكتب اسسها الوالد عليه رحمة الله على مدى عقود.

واضاف “الآن تصلنا الأنباء أن التتر قاموا بحرقها كنا نحبها ونفتخر بها كم كان الوالد أيضا يحبها بذل فيها كثير من الوقت والجهد.
وتابع “ابي أبعث إليك برسالة وانت بين يدي الله واقول لك أن ماقمت بتاسيسه فى عقود من الجهد والبذل والتفكير قد تم حرقه في لحظات لقد لطف الله بك ان لم تكن في هذه الدنيا عندما حدث هذا وهذا الخراب الشامل لكل مكتبات الخرطوم نرجو من الله ان يصب علينا الصبر صبا صبا

whatsapp
أخبار ذات صلة