السودان : قتلى بالعشرات بين الدعم السريع والمدنيين بسقوط قذائف والجيش يصد هجوما لقوات حميدتي واوروبا تلوح بالعقوبات

354

الخرطوم تاق برس- وكالات – قال مصدر عسكري إن الجيش السوداني صد هجوما مما سماها “مليشيا الدعم السريع المتمردة” على سلاح الأسلحة ومعهد التدريب المهني بمنطقة الكدرو شمالي الخرطوم بحري اليوم الثلاثاء.

وأضاف المصدر أن الجيش قتل 60 عنصرا وأوقع عدة جرحى في صفوف الدعم السريع، فيما قتل أحد جنود الجيش، وتمكن الجيش من تدمير عربيتين مقاتلتين.

في الأثناء، قال مصدر بالشرطة حسب الجزيرة  إن قوات الدعم السريع أطلقت عدة قذائف على معسكر الاحتياطي المركزي في أم درمان غرب الخرطوم الكبرى واعترضتها الدفاعات الأرضية، وقتل 7 من المهاجمين وتم الاستيلاء على 3 قذائف مورتر.

وفي الوقت ذاته، حلقت الطائرات الحربية التابعة للجيش السوداني بصورة مكثفة منذ الصباح الباكر في سماء العاصمة السودانية الخرطوم والخرطوم بحري وأم درمان.

وأطلقت قوات الدعم السريع نيران المضادات الأرضية في وسط وجنوب أم درمان ووسط الخرطوم، مشيرا إلى أن صواريخ موجهة انطلقت من منطقة “وادي سيّدنا” العسكرية صوب تجمعات الدعم السريع شمالي أم درمان.

ومع استمرار تلك الاشتباكات قتل 16 مدنيا في حي أمبدة بأم درمان إثر قصف مدفعي، حيث سقطت عدة قذائف كاتيوشا على منازل المواطنين

وقُتل 16 شخصا على الأقل الثلاثاء في حي أمبدة في أم درمان غرب الخرطوم الكبرى إثر قصف مدفعي وجوي طال منازل، بحسب لجنة شعبية.

وأكد بيان لجنة مقاومة حي أمبدة الثلاثاء أن “16 من المواطنين العزل ماتوا اليوم في هذه الحرب العبثية في الحارات رقم 12 و16 و29”.

وأشارت اللجنة، إلى وقوع ضحايا في منطقة سوق ليبيا نتيجة القصف “ولكن لم يتم حصرهم”.

وفي سياق متصل، قالت مصادر دبلوماسية مطلعة إن الاتحاد الأوروبي يعد إطار عمل
وأضافت المصادر أن وثيقة الاقتراح جرى تبادلها بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي، وستناقش تفاصيلها خلال الأسابيع القادمة، على أن يتم الانتهاء منها بحلول سبتمبر المقبل.
whatsapp
أخبار ذات صلة