عروة الصادق يكشف تفاصيل دقيقة عن مفاوضات جدة واشتراطات تؤخر إعلان الاتفاق

356

الخرطوم- تاق برس- كشف عروة الصادق القيادي بقوى الحرية والتغيير، عن اشتراطات وإجراءات تؤخر إعلان الاتفاق، بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في منبر جدة.

 

وقال عروة في منشور على منصة إكس، ان الاجراءات تتمثل في “التأكد من تنفيذ كافة الإجراءات والتدابير المتفق عليها بين الطرفين، مثل سحب القوات والأسلحة من المناطق المتنازع عليها وتجميعها في مناطق السيطرة أو المعسكرات المتفق عليها”.

وبحسب عروة ان من ضمن الإجراءات الحصول على تأكيد رسمي من الطرفين بالالتزام بالاتفاق وتنفيذ جميع الشروط والإجراءات المتفق عليها على الأرض قي كل المدن التي تشهد صراعا.
وتحديد الآلية اللازمة لمراقبة وتنفيذ الاتفاق، وتحديد من يتحمل المسؤولية عن ذلك، الطرفين، الوساطة، الرقابة، الضامنين، وتوفير الإمكانيات اللازمة لتنفيذ الاتفاق، مثل الإمدادات الغذائية والطبية والإغاثية للمناطق الأكثر تضرراً، وتهيئة المواعين والمواني البحرية والبرية والمطارات لنقلها.
واشار عروة إلى ان الإجراءات تنص على القيام بحملات توعية وإعلامية للمجتمع المحلي بأهمية الالتزام بالاتفاق والحفاظ على السلم الاجتماعي، وتغيير خارطة البرمجة الإعلامية الحكومية (اسكات دعاية الحرب) وتحديد موعد محدد لبدء سريان الوقف الفعلي لإطلاق النار، وضمان جاهزية الطرفين للالتزام به وفق مصفوفة تنفيذية محددة المواقيت.
وأكد بأنه اذا لن يتم الإعلان بشكل رسمي وعلني عن الاتفاق قبل تنفيذ الشروط واتخاذ التدابير والإجراءات المتفق عليها، لأن ذلك سيؤدي إلى عدم الالتزام بالاتفاق وإرجاع الأوضاع إلى ما كانت عليه سابقاً، وهذا بدورة سيقود إلى تصاعد النزاع وزيادة حدته، ويعمل الجميع على التأكد من جاهزية الطرفين والوساطة والضامنين والداعمين، والالتزام بالشروط والإجراءات المتفق عليها قبل الإعلان بشكل رسمي عن الاتفاق.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة