“تقدم” بقيادة حمدوك تطلق تحذيرات جديدة

163

الخرطوم- تاق برس- أطلقت تنسيقية القوى الديمقراطية المدنية – تقدم بقيادة عبدالله حمدوك، رئيس الوزراء السوداني السابق، من أن الإعراض عن الحل السياسي ينذر باتساع دائرة الحرب ووصولها الى الولايات الآمنة وتفاقم المأساة الإنسانية ويقود في النهاية الى تقسيم البلاد.

 

وقالت تقدم في بيان إنها تتابع بكل أسف التطورات المأساوية خلال الأيام الماضية، ممثلة في قصف نيالا بالطيران وانتقال الحرب إلى ولاية الجزيرة وعاصمتها ودمدني التي كانت ملاذا لملايين الفارين من جحيم الحرب في الخرطوم فضلا عن الاضية بغرب كردفان واندلاع القتال في مدينة الفاشر.

وأضافت “هذه التطورات العسكرية صحبتها انتهاكات مروعة في حق المواطنين، و”تقدم” تدين لأقصى درجة “القوات المسلحة” و”الدعم السريع” على كل جرائمهما ضد الابرياء، وإزاء هذه التطورات تدعو “تقدم” المجتمع الدولي والإقليمي الى تكثيف ضغوطه في اتجاه وقف العدائيات وتعزيز فرص الحل التفاوضي واتخاذ تدابير جدية لحماية واغاثة المدنيين.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة