حميدتي يوضح أسباب الهجوم على مدني ويعلن عن قرارات

259

رصد- تاق برس- كشف محمد حمدان دقلو “حميدتي” قائد قوات الدعم السريع، في بيان أسباب مهاجمة قواته مدينة ود مدني والاستيلاء على الفرقة الأولى مشاة ومدينة مدني، من ما وصفهم بفلول النظام القديم.

وقال في بيان: لقد قررت قوات الدعم السريع، التحرك صوب مقر الفرقة الأولى مشاة، بناء على معلومات استخباراتية دقيقة، أكدت حشد قيادة القوات المسلحة بالتنسيق مع قادة النظام القديم قوة من عشرات الآلاف من المقاتلين لمهاجمة قوات الدعم السريع في الخرطوم”.

 

وتابع “وعندما بات ذلك الهجوم وفقاً لمعلوماتنا المؤكدة وشيكاً، مارسنا حقنا المشروع في القيام بهجمات استباقية، نجحنا بها في توسيع رقعة الأراضي المحررة من سيطرة الفلول وأنصار النظام القديم”.
وقال حميدتي إن المدنيين في مدينة مدني وكل ولاية الجزيرة سيظلون في أمن وسلام وأمان، وقوات الدعم السريع سوف توفر الحماية لجميع المواطنين وأموالهم وأعراضهم، وعلى الذين غادروا المدينة خوفاً من المواجهات بيننا وبين الفلول العودة آمنين إلى منازلهم، على حد تعبيره.

وأكد ان مليشيا الدعم السريع سوف تترك أمر إدارة مدينة مدني والجزيرة وتسيير شؤونها لأعيان المدينة والولاية، الذين لا يناصرون النظام القديم أو يتعاطفون معه، وتابع “سوف تتواصل القيادة الميدانية لقوات الدعم السريع في مدني مع زعماء وأعيان الجزيرة للتنسيق معهم ودعمهم في تنفيذ ما يرون بشأن حفظ الأمن والنظام وتسيير الشؤون الإدارية للمدينة والولاية.

وأعلن حميدتي عن اصداره أوامر وتعليمات، لكل قواته في مدينة مدني بعدم الاعتداء على أي مواطن أو التعدي على الممتلكات العامة أو الخاصة.

whatsapp
أخبار ذات صلة