وزير الخارجية الأمريكي يصدر بيانا عن السودان

178

متابعات- تاق برس- قال وزير الخارجية الامريكي أنتوني بلينكن، إن السودان الآن يعاني من واحدة من أكبر الأزمات الإنسانية، وأزمة النزوح في العالم بسبب الحرب الدائرة بالبلاد بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع.

وشدّد بلينكن على ضرورة عمل الجيش السوداني وقوات الدعم السريع لإنهاء هذه الحرب الوحشية وإعادة الحكم إلى المدنيين، حسب تعبيره.

وقال في بيان بمناسبة الذكري ٦٨ لاستقلال السودان، إن الاقتصاد والبنية التحتية بالسودان في حالة خراب بسبب الحرب.

وذكر أن العديد من النساء والفتيات تعرضن للاغتصاب ، أو يعشن في حالة من الرعب من العنف الجنسي ، وسط حالة من انعدام القانون والإفلات من العقاب ، طبقا للبيان ، الذي نشرته السفارة الامريكية بالخرطوم على صفحتها بفيس بوك .
وقال إن الحرب بالسودان أدت إلى جرائم حرب ، وجرائم ضد الإنسانية ، والتطهير العرقي ، وانعدام الأمن الغذائي الخطير ، والنزوح على نطاق واسع ، وانهيار نظام الرعاية الصحية، طبقا للبيان.
وأشار إلى أن الحرب أدت إلى تعميق الانقسامات بالسودان ، على أسس عرقية وقبلية وإقليمية ، بشكل خطير.
وأكد أن الولايات المتحدة الامريكية تواصل الوقوف إلى جانب شعب السودان ، وستعمل على إنهاء الصراع ، حتى يتمكن الشعب السوداني في العام المقبل من البدء في تحقيق السلام والأمن والازدهار الذي يستحقه.

whatsapp
أخبار ذات صلة