حميدتي يتحدث عن حرب السودان من داخل مكان لضحايا الابادة الجماعية

723

تاق برس – دعا قائد قوات الدعم السريع في السودان محمد حمدان دقلو “حميدتي ” السودانيين للتعلم من تجربة رواندا في الحرب

وقال في تغريدة على منصة إكس “تويتر ” سابقا ان الحرب التي تشهدها بلادنا اليوم يجب أن تكون آخر الحروب وأن نعمل على صناعة سلام عادل ومستدام لأنفسنا ولمستقبل أجيالنا القادمة.

واضاف “زرت اليوم المتحف التذكاري للإبادة الجماعية بالعاصمة الرواندية كيجالي. وهو أحد أهم معالم التاريخ الانساني حيث يقف شاهدًا على حقبة من الجراحات والمآسي عاشتها رواندا فقدت خلالها مئات الآلاف من الضحايا بسبب العنصرية والكراهية ومحاولات احتكار السلطة بالقوة والوصايا على الشعب.

 

ولفت الى ان الروانديون وحدهم واجهوا مشكلاتهم بشجاعة ووضعوا لها حلولا جذرية من خلال تجربة (الكجاجة) التي تشابه (الجودية ) في السودان هذه الممارسة رسخت مبادئ العدالة والعدالة الانتقالية في المجتمع وحققت مفهوم عدم الافلات من العقاب وغيرت مجرى تاريخه من التفرقة إلى الوحدة ومن الكراهية إلى المحبة ومن الحرب إلى السلام والتنمية المستدامة.

وقال يجب علينا كسودانيين أن نتعلم من رواندا، فالحرب التي تشهدها بلادنا اليوم يجب أن تكون آخر الحروب وأن نعمل على صناعة سلام عادل ومستدام لأنفسنا ولمستقبل أجيالنا القادمة.
يجب علينا أن نتعلم من تجارب الآخرين ونرسم بأيدينا معالم الطريق الذي يقودنا الى بر الامان .

وزار حميدتي رواندا ضمن زيارة عدد من الدول الإفريقية في اول ظهور له منذ الحرب الدائرة بينه والجيش السوداني منذ أبريل الماضي

whatsapp
أخبار ذات صلة