مختطفة من قبل قوات الدعم السريع تدفع باعترافات صادمة

363

رصد- تاق برس- قدمت إحدى المختطفات من قبل قوات الدعم السريع في السودان، اعترافات صادمة بشأن ما وصفتها بالممارسات والانتهاكات الجنسية المروعة بحقها وبحق 25 امرأة أخرى ما زلن داخل مقرات سرية للدعم في العاصمة الخرطوم.
ونقلت السيدة بحسب العربية، بعد التأكد من كافة المعلومات والمصادر وطبيعة اختطافها، عن حبسها داخل مقرات قوات الدعم السريع منذ الـ25 من شهر رمضان الماضي وإجبارها على ممارسات جنسية وصفتها بالمرعبة، وتصوير كافة ما تقوم به من قبل أفراد الدعم السريع.

تجنيد خلية نسوية
وأفادت بأن قوات الدعم السريع جندت خلية نسوية مكونة من 25 شابة وسيدة لتنفيذ عدد من المهام، لافتة إلى أنها قامت بتنفيذ 3 عمليات ذات طابع استخباري في منطقة أم درمان لصالح الدعم السريع.

كما أعربت السيدة التي وصفت نفسها بالضحية، عن ندمها على تعاونها السابق مع الدعم السريع، طالبة العفو والسماح من أسرتها والشعب السوداني.

تقارير ونفي
يذكر أنه في أغسطس 2023، كشفت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في بيان، أن خبراء أمميين عبروا عن قلقهم إزاء تقارير تكشف عن “الاستخدام الوحشي والواسع النطاق للاغتصاب وغيره من أشكال العنف الجنسي من قبل قوات الدعم السريع” في الحرب الدائرة مع الجيش السوداني.

وأضافت المفوضية أن التقارير “تفيد بأن النساء والفتيات قد تعرضن للاختفاء القسري وأعمال ترقى إلى الحد الذي أجبروا فيه على السخرة والاستغلال الجنسي”.

فيما نفت قوات الدعم السريع ارتكاب أي من جرائم العنف الجنسي، واصفة ما تردد من تقارير بهذا الشأن بأنها مجرد “مزاعم وليست إدانات”.

whatsapp
أخبار ذات صلة