قوات الدعم السريع تهدد قرية كاملة بالحرق وتطلب فدية مليونية

196

متابعات- تاق برس- هددت قوات الدعم السريع بتحذيرات بحرق قرية ود كبيس الواقعة شمالي منطقة القطينة بولاية النيل الأبيض، أو دفع مبلغ 20 مليون جنيه.

 

وتعود تفاصيل القضية بحسب تسجيل صوتي لأحد مواطني القرية، أن القرية تعرضت لعملية سرقة لسيارات، مما أضطر المواطنين للذهاب إلى قائد الدعم السريع بالقطينة سعد ود صغيرون، وطلبوا منه إعادة المنهوبات.

 

وقال العمدة لمواطني القرية إن هؤلاء لصوص وليس الدعم السريع وإذا حضروا مرة أخرى اقتلوهم فوراً، وبعد أيام وبحسب التسجيل الصوتي عاد اللصوص وقام أهل القرية بإطلاق النار وتمكنوا من قتل واحد وفرّ البقية لكن أهل القية فوجئوا بحضور عدد من أفراد الدعم السريع قاموا بضرب المواطنين بالسياط وهددوا بحرق القرية أو دفع 20 مليون جنيه.

whatsapp
أخبار ذات صلة