وزير الخارجية السوداني يتحدث عن حقيقة زيارة وشيكة لـ”البرهان” إلى طهران

78

متابعات- تاق برس- نفى وزير الخارجية السوداني المكلف علي الصادق، ما الأخبار المتداولة عن زيارة وشيكة لرئيس مجلس السيادة الفريق عبد الفتاح البرهان إلى إيران.

وقال الصادق بحسب وكالة المحقق الإخبارية: “لا توجد زيارة مرتقبة للبرهان إلى طهران”

ونقل موقع المحقق عن مصدر دبلوماسي تأكيدات بعدم ادراج الزيارة الى طهران في جدول أعمال البرهان رغم تلقيه دعوة رسمية من طهران لتطوير العلاقات بين البلدين.

 

وكان الوزير السوداني أجرى في الخامس من فبراير الجاري، محادثات مع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في طهران ناقشت تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وإعادة العلاقات الدبلوماسية بعد قطيعة امتدت لسبعة سنوات.

وعبر رئيسي خلال اللقاء عن دعم بلاده لإقامة حكومة قوية في السودان وسيادة وسلامة أراضي هذا البلد مرحبا بطلب السودان لإحياء العلاقات بين طهران والخرطوم معتبرا بأنه يمهد الارضية لتعويض الفرص الضائعة وخلق فرص جديدة.

وأفاد أن حركة البرهان الخارجية في الوقت الراهن مرتبطة بدول الإقليم التي تساهم في حل الأزمة السودانية، وأن زيارة البرهان إلى طهران ستكون لتتويج إعادة العلاقات بين البلدين، وتحديد بعد استراتيجي جديد سيقرره السودان في وقته.

وفي أكتوبر من العام 2023 أعلنت وزارة الخارجية السودانية، استئناف العلاقات الدبلوماسية مع جمهورية الإسلامية الإيرانية إثر اتصالات رفيعة المستوى بين البلدين جرت قبلها بأشهر، حيث اتفق البلدان على اتخاذ الإجراءات اللازمة لفتح سفارتي البلدين وإجراء تبادل الوفود الرسمية لبحث سبل تطوير التعاون المشترك بين البلدين”.

whatsapp
أخبار ذات صلة