المدير التنفيذي لـ”سوداتل” يكشف التفاصيل ويعلن عن بشريات للسودانيين”فيديو”

170

متابعات- تاق برس- كشف مجدي محمد طه المدير التنفيذي لمجموعة سوداتل، عن خطة وضعتها الشركة قبل الحرب لإنشاء مقسم جديد، وتم تأجيلها عدة مرات لكن تم تنفيذها بصورة عاجلة مع بداية الحرب بالموارد الذاتية.

وانقطعت كافة شبكات الاتصال في السودان، قبل أيام، وتبادل الطرفان الجيش السوداني والدعم السريع، المسؤولية، بينما عانى السودانيون في المدن والمناطق المختلفة جراء انقطاع الانترنت وتوقفت خدمة تحويل الاموال عبر البنوك والتطبيقات البنكة، فضلا عن توقف الخدمات الحكومية المتمثلة في الجوازات وغيرها من المعاملات الحكومية المرتبطة بالانترنت.

وقال المدير التنفيذي لمجموعة سوداتل في فيديو مسجل إن الشركة شرعت في تنفيذ الخطة لإنشاء المقسم وبدأت فورا في استيراد الأجهزة الخاصة بالمقسم على أن يكون الموقع مدينة بورتسودان، وبشر بإعادة الشبكة لكل أنحاء السودان بلا استثناء خلال الأيام المقبلة.

وأوضح أن انشاء المقسم عمل عليه مائة موظف على مدار الساعة لتكملة المشروع لجهة أن الشركة تعمل بمقسم واحد بعد أن فقدت اثنين من مقسماتها.

وكشف مجدي عن أن الشركة ظلت تقدم خدمتها مجان لخمسة أشهر حيث فقدت الشركة نظام الفوترة مرتين خلال الأشهر العشرة الماضية، وأضاف “لان الخدمة ذات أهمية قصوى للكثيرين ظللنا نقدمها مجانا فالأمر أصبح مسألة حياة أو موت ولا تخضع لحسابات الربح والخسارة.

 

وأثنى على جهود ومتابعة الموظفين الذين قال انهم ربما تعرضوا للمخاطر لأجل إكمال المهمة.

وقال إنه لم يرى مثلها حيث توجت بإنشاء المقسم الجديد وهي تمثل فرحة للشعب السوداني الذي يستحق لصبره واحتمال فقد الخدمة خلال الفترة الماضية.

whatsapp
أخبار ذات صلة