نذر خلافات تضرب الكتلة الديمقراطية وترك يطلق إتهامات ويحذر

777

متابعات تاق برس – بدأت نذر خلافات تضرب الكتلة الديمقراطية بعد اجتماعات عقدت مع وفد من الإتحاد الأفريقي لم تشارك فيه جميع مكونات الكتلة.

وإتهم المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة، تنظيمات محددة باختطاف القرار داخل الحرية والتغيير- الكتلة الديمقراطية.

وقال طه فكي شيخ طه الأمين العام للمجلس، في بيان إن تلك التنظيمات تمادت في نهجها الإقصائي بعد اجتماع جوبا بعقد لقاء للإعلاميين في القاهرة وعقد إجتماع آخر مع الآلية رفيعة المستوى بالاتحاد الأفريقي دون التكرم حتى بإخطار المجلس الذي طالع مثله في الإعلام.

وأضاف “بالتواصل مع بعض مكونات الكتلة الديمقراطية، أكدوا أنهم كذلك اطلعوا على هذه الأنشطة عبر الإعلام وحتى أولئك الذين حضروا لقاء آلية الاتحاد الأفريقي اختلفوا فيما بينهم فى صياغة البيان حيث أكد بعضهم أنهم اطلعوا على هذا البيان فى الإعلام واكدوا رفضهم للبيان وبما أن نائب رئيس الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية هو الناظر محمد محمد الأمين ترك وهو رئيس المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة وتنسيقية شرق السودان”.

 

وتابع “استناداً على تقرير لجنة تقييم التحالفات و بالنظر لما يجرى في أروقة الكتلة الديمقراطية من اختطاف للقرار بواسطة تنظيمات محددة ، وبما انه تم الاتفاق في اجتماع الكتلة الديمقراطية الأخير بجوبا على ضرورة الهيكلة منعاً للاختطاف ولكن بكل أسف تمادت ذات التنظيمات المختطفة للقرار، فإننا نؤكد أن هذه اللقاءات لا تمثل الكتلة الديمقراطية وإنما تمثل التنظيمات التي اجتمعت في هذين الاجتماعين علماً بأننا لدينا القدرة مع بعض المكونات المكونة على إنتاج الهيكلة المطلوبة منعا لاختطاف القرار وعليه إلى حين اكتمال الهيكلة المطلوبة المقررة فى جوبا فإن أي تصريح او اجتماع لا يمثل الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية”.

ينشر (تاق برس) نص البيان

*الموقف من الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية*
عطفاً علي إجتماع المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة الأخير و استناداً علي تقرير لجنة تقييم التحالفات و بالنظر لما يجرى فى اروقة الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية من إختطاف للقرار بواسطة تنظيمات محددة ،و بما انه تم الأتفاق في إجتماع الكتلة الديمقراطية الأخير بجوبا علي ضرورة الهيكلة منعاً للإختطاف ولكن بكل أسف تمادت ذات التنظيمات المختطفة للقرار في نهجها الإقصائي بعد إجتماع جوبا بعقد لقاء للإعلاميين في القاهرة و عقد إجتماع آخر امس الاول مع الآلية رفيعة المستوى بالاتحاد الأفريقي دون التكرم حتى بإخطارنا واصبحنا نطالع ذلك فى الإعلام مثلنا ومثل غيرنا وبالتواصل مع بعض مكونات الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية أكدوا أنهم كذلك اطلعوا على هذه الأنشطة عبر الإعلام وحتى أولئك الذين حضروا لقاء آلية الإتحاد الأفريقي اختلفوا فيما بينهم فى صياغة البيان حيث أكد بعضهم أنهم اطلعوا على هذا البيان فى الإعلام واكدوا رفضهم للبيان وبما أن نائب رئيس الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية هو الناظر محمد محمد الأمين ترك وهو رئيس المجلس الأعلي لنظارات البجا و العموديات المستقلة و تنسيقية شرق السودان ،
فإننا نؤكد ان هذه اللقاءات لا تمثل الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية وإنما تمثل التنظيمات التي إجتمعت في هذين الاجتماعين علماً بأننا لدينا القدرة مع بعض المكونات المكونة للحرية و التغيير الكتلة الديمقراطية علي إنتاج الهيكلة المطلوبة منعا لإختطاف القرار و عليه إلى حين إكتمال الهيكلة المطلوبة المقررة فى جوبا فإن أي تصريح او إجتماع لا يمثل الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية
*طه فكي شيخ طه*
*الامين العام للمجلس الأعلى لنظارات البجا و العموديات المستقلة*
*بأمر المجلس*
*٥ مارس ٢٠٢٤م*

whatsapp
أخبار ذات صلة