حركة العدل والمساواة ترد على إتهامات خطيرة ضدها من “القراي”

885

متابعات تاق برس- رفضت حركة العدل والمساواة السودانية بقيادة جبريل إبراهيم اتهامات دمغها بها مدير المناهج السابق عمر القراي بالباس قوات الحركة بزة عسكرية شبيهة بلون ملابس مليشيا الدعم السريع تمهيدا لارتكاب جرائم في الجزيرة و دمغها بهذه المليشيات.

وقالت الحركة في بيان اطلع عليه (تاق برس) : تأسف حركة العدل و المساواة السودانية أن يأتي مثل هذا التصريح المضلل و المغرض من رجل منحته الدولة الثقة للإشراف على مناهج التعليم في السودان لينهل منها أبناء و بنات السودان العلم و المعرفة و يتربون على قيم الصدق و الأمانة و حب الوطن.

وقالت حركة العدل والمساواة، إن تصريحات عمر القراي التي يزعم فيها ارتكاب قوات تابعة للحركة ترتدي زيّاً شبيهاً بزي مليشيا الدعم السريع لجرائم بولاية الجزيرة عارية عن الصحة ومضللة، وتؤكد موالاته للدعم السريع.

 

حركة العدل و المساواة السودانية.

تصريح صحفي. تداولت وسائط التواصل الاجتماعي مقطع صوتي لدكتور عمر القراي، يزعم فيه أن حركة العدل و المساواة السودانية ألبَسَتْ قواتها بزة عسكرية شبيهة بلون ملابس مليشيا الدعم السريع تمهيدا لارتكاب جرائم في الجزيرة و دمغها بهذه المليشيات. تأسف حركة العدل و المساواة السودانية أن يأتي مثل هذا التصريح المضلل و المغرض من رجل منحته الدولة الثقة للإشراف على مناهج التعليم في السودان لينهل منها أبناء و بنات السودان العلم و المعرفة و يتربون على قيم الصدق و الأمانة و حب الوطن. تصريحات د. القراي ليست عارية عن الصحة فحسب، بل تؤكد موالاته للدعم السريع و ولوغه بما لا يدع مجالا للشك في حملة الكذب و التضليل الإعلامي التي تقوم بها الغرف الإعلامية لهذه المليشيات. و بدلا من أن يدين د. القراي جرائم مليشيات الدعم السريع في ولاية الجزيرة ، من قتل و اغتصاب و سرقة للمتلكات و امتهان لكرامة الإنسان، يقوم بترويج الأكاذيب و الأباطيل لإثبات ولائه و لتضليل الشعب أن مليشيات الدعم السريع بريئة عن الجرائم التي ترتكبها و توثقها بنفسها. تجدد حركة العدل المساواة السودانية ادانتها للجرائم البشعة التي تستمر مليشيات الدعم السريع في ارتكابها ضد المواطنين العزل في ولاية الجزيرة و دارفور و كردفان و الخرطوم، و هي جرائم حرب و جرائم ضد الإنسانية مكتملة الأركان. تدعو الحركة القوى السياسية و المدنية الى توحيد الصف الوطني لإنهاء الحرب و تحقيق السلام و حماية الوطن من مآلات التمزق و التفتت، و تفويت الفرصة على أعداء البلاد و المتربصين بها.

معتصم أحمد صالح أمين الإعلام، الناطق الرسمي ٨ مارس ٢٠٢٤

whatsapp
أخبار ذات صلة