ولاية سودانية تبحث إمكانية فتح المدارس واستئناف العام الدراسي وتحركات لمعالجة عدة مخاطر

4٬215

بورتسودان – متابعات – تاق برس – بحث مدير عام قطاع التربية والتعليم ، هاشم علي عيسي مدير عام قطاع التربية والتعليم، امكانية فتح المدارس واستئناف الدراسة وبداية العام الدراسي بالولاية كما بحث مجمل التحديات والمعوقات التي تواجه استئناف الدراسة والحلول والمقترحات بعد توقف قارب العاممنذ بداية الحرب.

وانتقلت الحكومة المركزية والوزارات برئاسة رئيس مجلس السيادة قائد الجيش عبد الفتاح البرهان الى مدينة بورتسودان حاضرة ولاية البحر الاحمر بعد أشهر من الحرب بعد الدمار الذي لحق بالخرطوم جراء العمليات العسكرية مع قوات الدعم السريع.

والتأم بمقر ادارة المرحلة الثانوية اجتماع موسع ضم ادارات وزارة التربية والتوجيه واعضاء مبادرة اسناد التعليم.

وامن المجتمعون على ضرورة بداية العام الدراسي في اقرب وقت بعد تذليل التحديات التي تواجه سير الدراسة.

كما اتفق المجتمعون على تكوين لجنة مشتركة من الوزارة واعضاء المبادرة للاعداد لورشة عمل تقام الاسبوع المقبل تضم كافة المختصين والمهتمين بامر التعليم لمناقشة عدد من الاوراق تناقش التقويم الدراسي ومخاطر تجميد العام الدراسي وقضايا المعلمين ودور المنظمات والتعليم الخاص في اسناد التعليم ومراكز الايواء بالمدارس، ومن ثم تحديد تاريخ لبداية العام الدراسي ورفع المقترحات والتوصيات الى والي ولاية البحر الاحمر لاستصدار قرار لبداية العام الدراسي.

واجتمعت لجنة اسناد التعليم بوالي البحر الاحمر والذي وجه أعضاء المبادرة بالجلوس مع الجهات المختصة بوزارة التربية والتعليم لمناقشة الرؤية الكلية لفتح المدراس، وإستصحاب كافة الظروف الراهنة بالبلاد، والوضع الإستثنائي للولاية ، وإعداد دراسة وافيه من المختصيين بوزارة التربية والتعليم والجهات ذات الصلة واللجنة وعرضها للوالي.

whatsapp
أخبار ذات صلة