سكان شرق النيل بالخرطوم يطلقون نداءًا عاجلًا

874

متابعات تاق برس- أطلقت غرفة طوارئ شرق النيل نداءً بالسماح للطواقم الهندسية بالتدخل لإصلاح العطل الذي أدى لانقطاع الكهرباء وعدم عرقلة عملهم، بجانب مناشدة المنظمات المختصة والجهات الخيرية بالمساهمة في توفير الوقود لتشغيل طلمبات المياه ليحصل المواطنون على حاجتهم من مياه الشرب.

وجدّدت غرفة طواريء شرق النيل، في بيان مطالبتها بعودة شبكات الإتصالات والإنترنت المقطوعة عن أجزاءٍ واسعةٍ من ولاية الخرطوم وعدة مناطق أخرى في السودان، وأكدت أن الحصول على الخدمات الأساسية من مياه وكهرباء وإتصال هو حقٌ إنساني يجب أن يناله الجميع.

وأوضح البيان سكان محلية شرق النيل يعانون من إنقطاعٍ تام للتيار الكهربائي والإمداد المائي لليوم الخامس على التوالي، بالإضافة لتواصل إنقطاع شبكات الإتصالات والإنترنت لما يقارب الأربعين يوماً.

وذكرت أن إنقطاع التيار الكهربائي عن محلية شرق النيل قد أدى لتوقف الطلمبات التي تعمل بالكهرباء لسحب المياه من الآبار، ومع عدم القدرة على توفير الوقود لتشغيل المولدات الكهربائية أضطر السكان في بعض المناطق إلى سحب المياه من الآبار يدوياً بالطرق البدائية.

وأكدت إن إنقطاع المياه والكهرباء ضاعف من حِدّة المعاناة التي يعيشها سكان المنطقة في كل جوانب حياتهم اليومية، حيث يُكابد السكان الآن ويقطعون مسافاتٍ طويلة من أجل الحصول على مياهٍ تكفي حاجتهم للشُرب وصنع الطعام.

بجانب أن إنقطاع التيار الكهربائي وإستمرار توقف شبكات الإتصالات والإنترنت أعاق عمل الغرفة لتوفير خدماتها للمواطنين، كما عرقل التواصل مع المتطوعين مقدمي الخدمة بالداخل، الأمر الذي زاد تعقيد الوضع وتأخر تقديم الخدمات لمستحقيها.

whatsapp