التربية والتعليم تحسم أمر إجراء إمتحانات الشهادة السودانية في الحرب وتعلن عن خطوات لاستخراج وتوثيق الشهادات

422

أم درمان – متابعات تاق برس- استبعدت وزارة التربية والتعليم في السودان إمكانية إجراء إمتحانات الشهادة السودانية في ظل ظروف الحرب الحالية.

 

وأوضح المدير العام للتربية والتعليم قريب الله محمد احمد رؤية الوزارة في إجراء امتحانات الشهادة السودانية والجهود المبذولة لتوفير البيانات المطلوبة.

وأقر بوجود تحديات تجابه إجراء إمتحانات الشهادة السودانية في ظل الظروف الحالية للحرب.

وأكد ان الوزارة تعمل بجدية لتذليل هذه العقبات.

وقال مدير التعليم ان العديد من الأسر تركت كل بياناتها بعد اندلاع الحرب، كما ان مكاتب التعليم كانت محتلة من قبل قوات الدعمالسريع”التمردة”، مما يصعب الوصول إليها.

واعلن عن تم تشكيل فرق عمل للبحث عن البيانات والمعلومات.

وجاءت تصريحات مدير التعليم العام عقب اجتماع التأم مع والي الخرطوم، أحمد عثمان حمزة، لمناقشة عدة قضايا متعلقة بالتعليم في ظل الظروف الحالية للحرب وتوقف الدراسة.

في الاثناء اعلن مدير الإدارة العامة لتعليم الأساس، محمد حامد نو البشير، قرار وزارة التربية بفتح نوافذ لتوثيق واستخراج الشهادات للتلاميذ الذين كانوا يدرسون في ولاية الخرطوم ويتواجدون الآن داخلها أو في ولايات أخرى أو خارج السودان.

واشار عقب اجتماع مع والي الخرطوم الى الاتفاق على فتح نوافذ في محلية كرري وأخرى في مدينة عطبرة لاستخراج وتوثيق الشهادات.

وأشار إلى بدء قبول الطلبات لاستخراج وتوثيق الشهادات اعتبارًا من الأسبوع القادم.

كما تم الاتفاق على فتح فرع لوزارة التربية بمدرسة الحارة 21 بالثورة لمعالجة طلبات وقضايا الطلاب عبر أولياء الأمور.

whatsapp
أخبار ذات صلة