مدير المخابرات في السودان يتوعد بزلزلة الدعم السريع ويكشف عن متحرك لتحرير هذه المدينة

516

بورتسودان- متابعات تاق برس- توعد مدير عام جهاز المخابرات العامة في السودان، الفريق أول أمن أحمد إبراهيم مفضل، بأن الأيام القليلة المقبلة ستشهد “زلزلة” أركان قوات “الدعم السريع”.

واعلن مفضل،اكتمال كافة الترتيبات والاستعدادات لتحرير مدينة ود مدني من دنس التمرد، وأن الأيام القليلة المقبلة ستشهد زلزلة أركان مليشيا الدعم السريع الإرهابية وتمردها الغاشم. على حد قوله.

 

وجاءت كلمة مُفضّل أثناء مخاطبته “متحرك أسود العرين” الذي تُسيره هيئة مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة التابعة لجهاز المخابرات العامة من قاعدة جبل سركاب العسكرية بأمدرمان.

وخلال كلمته شدد مفضل على أن قوات الدعم السريع جلبت المرتزقة من كل حدب وصوب ، ومارست عمليات القتل والاغتصاب والنهب والسرقة لذلك فان معركة تطهير السودان ممن اسماهم “مليشيا الدعم السريع” ستستمر حتي تصل كل شبر من أرض السودان.

ويقاتل جهاز المخابرات مع الجيش السوداني وعدد من حركات دارفور المسلحة والمستنفرين للقضاء على قوات الدعم السريع في حرب تدخل عامها الثاني بعد ايام.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة