ياسر العطا يطلق تصريحات مفاجئة عن المقاومة الشعبية وقتال الكيزان بجانب الجيش ويكشف من يكبل الدولة ..ما بتخوفونا أنا كوز وفلول وشيوعي وجن أحمرّ ذاتو”.

1٬556

أم درمان – متابعات تاق برس – قال الفريق أوّل ركن ياسر العطا مساعد القائد العام للجيش السوداني، إنه لابد من المقاومة الشعبية وان لا نسمع اي أقوال سلبية من هنا وهناك عن المقاومة الشعبية، اضاف “إنها كلمات تذروها الرياح.
ولفت خلال إفطار رموز المجتمع بالكلية الحربية “الإثنين” إلى أن هنالك من يكبل دولاب الدولة ولابد من إزالة كل العوائق أمام الدولة، مشددا على ان “كل من يقف أمام الدولة يجب ان يذهب غير مأسوف عليه”.
واضاف “لا تلتفتوا لما يقال حول المقاومة الشعبية كلمات تزروها الرياح واي عمل يصحح أثناء العمل و لابد من التأسيس للمقاومة الشعبية المنتخبة في الأحياء”.
ونوه إلى أن المقاومة الشعبية شق يقاتل في الميدان مع الجيش وشق يأمن الأحياء ويساهم في المهام المدنية في كل الجوانب و مستقله في كل الأحياء.

وجاءت تصريحات العطا بعد ايام من تصريحات نائب القائد العام للجيش الفريق اول ركن شمس الدين الكباشي في القضارف حذر فيها من  خطر المقاومة الشعبية خارج سيطرة الجيش السوداني.

وتساءل العطا “ماذا يفعل ديوان النائب العام وداخل الديوان يوجد جنجويد؟”.
وقال “بنك السودان بداخله جنجويد” وتابع “مؤسسات الدولة مكبلة بوجود جنجويد وقحاته”.
وأضاف “كيزان يقاتلوا معانا فوق راسنا شباب غاضبون يقاتلوا معانا فوق راسنا شباب المقاومة يقاتلوا معانا وفوق راسنا”.
وأوضح ” شباب المقاومة من أبناء امدرمان حرروا معنا امدرمان، لافتا إلى ان المقاومة الشعبية لديها 6 كتائب تقاتل الآن، 3 كتائب من أبناء النوبة بأمدرمان تقاتل ضمن صفوف المقاومة الشعبية بالعاصمة، وكتيبة من المقاومة الشعبية من أبناء دارفور بامدرمان تقاتل ضمن المقاومة الشعبية بالعاصمة” .
وشدد بالقول ” ما بتخوفنا بقصة كيزان ، أنا كوز وفلول وشيوعي وجن احمرّ ذاتو”.

وقال العطا  “نحيي المقاومة الشعبية التي تزود عن الوطن

واضاف “على كل الفاعلين في السودان الاصطفاف والانتظام في المقاومة الشعبية

وشدد قائلاً :لا تلتفتوا لما يقال حول المقاومة الشعبية كلمات تزروها الرياح وأي عمل يصحح أثناء العمل

وقال ان مؤسسات الدولة مكبلة بوجود دعم سريع وحرية وتغيير – مجلس مركزي

ما يلخمونا بفلول “وكيزان” أنا كل شيء شيوعي ومقاومة وغاضبون.

واضاف “الإسلاميين ” كيزان” يقاتلوا معانا وشباب غاضبون و المقاومة الشعبية

وزاد “المقاومة الشعبية لديها ستة كتائب تقاتل الآن و أبناء أم درمان حرروها معنا

واكد ان ثلاثة كتائب من أبناء النوبة بأمدرمان تقاتل ضمن صفوف المقاومة الشعبية بالعاصمة ومن أبناء دارفور

whatsapp
أخبار ذات صلة